ولد الكتّاب يلقي محاضرة حول العلاقات الموريتانية المغربية

خميس, 23/02/2017 - 00:09

ألقى الدكتور محمد الأمين ولد الكتاب محاضرة تناول فيها البعد التاريخي للعلاقات الموريتانية المغربية والظروف المحفزة على التبادل العلمي والتكامل الفكري بين الشعبين الشقيقين.

وتناول المحاضر في ندوة نظمها المركز الثقافي المغربي مساء الأربعاء 22 فبراير 2017 بالعاصمة الموريتانية نواكشوط دور شخصيات ثقافية متميزة موريتانية ومغربية في توطيد العلاقات الثقافية مما ساهم في بناء جسور التواصل قديما وحديثا.

الندوة التي كانت تحت شعار "العلاقات الثقافية الموريتانية المغربية بين الأصالة والحداثة" حضرها عدد من الكتاب والمثقفين وجمهور الثقافة.

مدير المركز الثقافي المغربي محمد فيصل فرشادو قال في افتتاح الندوة إن مجال التواصل الثقافي بين البلدين غني، ويندرج في سياق علاقات عامة تتقاطع فيها أسس ومكونات عديدة تاريخية وسوسيو-اقتصادية- وأدبية وفنية وروحية وجغرافية.

وأضاف فرشادو "أن هذه العلاقات الثقافية نمت وتطورت في شكلها الحديث من خلال الشراكة الاستراتيجية الفاعلة والرغبة القوية في تعاون طموح ومثمر وأصبحت مؤطرة بترسانة من المعاهدات والاتفاقيات في جميع المجالات".