انتعاش المعابر بين غامبيا والسنغال بسبب أزمة غامبيا

اثنين, 16/01/2017 - 13:59

تنتعش المعابر الحدودية بين غامبيا وجارتها الوحيدة التي تحدها من كل الاتجاهات (السنغال) بسبب الأزمة السياسية في غامبيا.

وقد عبر عشرات المقيمين بغامبيا الحدود في اتجاه السنغال ترقبا لتفاعل الأزمة في غامبيا وخطورة الوضع الذي قد ينبثق عن ذلك.

ويهرب القاطنون في غامبيا من الموريتانيين والجنسيات الأخرى المقيمة في غامبيا أموالهم وممتلكاتهم ومن أبرزها السيارات في اتجاه السنغال وإقليم كاصماص الجنوبي في انتظار انفراج الأزمة وطلبا للنجاة من أي وضع طارئ قد ينجم عنها.

وكان الرئيس المنتخب آدما بارو أعلن السبت من القمة الإفريقية الفرنسية بمالي نيته تنصيب نفسه رئيسا لغامبيا الخميس المقبل 19 يناير، وهو ما رد عليه الرئيس المنتهية ولايته يحيى جامي باللجوء إلى المحكمة الدستورية والتقدم إليها بدعوى لعدم قبول التنصيب.