ندوة حول تحديات وآفاق المالية الإسلامية

أربعاء, 11/01/2017 - 10:10
مدير المركز والمحاضر

نظم مركز المشورة للدراسات محاضرة علمية بعنوان: المالية الإسلامية تحديات وآفاق، ألقاها الأستاذ الهادي النحوي الخبير بالبنك الإسلامي للتنمية عرض فيها لتجربة المالية الإسلامية منذ نشأتها متوقفا عند أهم التحديات التي أجملها في تحدي الالتزام بالشريعة وتحدى البيئة الملائمة وتحدي السيولة والتحدي الثقافي اللغوي المتمثل في سيطرة الإنجليزية على الصناعة المالية الإسلامية وكذلك تحديات تطبيق معايير المالية الإسلامية وتحديات المسئولية الاجتماعية ومكافحة الفقر. كما رد المحاضر على أسئلة الحضور  التي شملت العديد من المواضيع.

وتندر المحاضرة ضمن جهود مركز المشورة لرفع مستوى الوعي بالمالية الإسلامية لدى الجمهور الموريتاني حيث ينظم العديد من المحاضرات والتظاهرات العلمية المختلفة مع خبراء الصناعة من موريتانيا والعالم.

 

" جانب من الحضور "مدير مركز المشورة السيد خالد ولد أحمدو قال إن  منتجات المالية الإسلامية منذ أربعة عقود وهي تسجل نموا سريعا وانتشارا متزايدا في التزايد في مختلف أنحاء العالم وأنهذا النمو الذي يتوزع بشكل غير متكافئ على قطاعات المالية الإسلامية بحيث أن للبنوك الإسلامية منه النصيب الأوفر يتجسد رقميا في متوسط سنوي يصل إلى 17 بالمائة ومجموع أصول يتجاوز 2 تريليون دولار  

وأضاف المديرلقد اقتحمت المالية الإسلامية بقوة كثيرا من الأسواق في الشرق والغرب بمختلف منتجاتها من الخدمات المصرفية والتأمين التكافلي والصكوك الإسلامية وغيرها.

 

وقال ولد أحمدو أنه ورغم معدلات النمو الكبيرة هذه والتوسع العالمي إلا أن المالية الإسلامية تواجه العديد من التحديات لكي تواصل هذا النمو والانتشار حتى تحتل مكانتها اللائقة ولا تكون مجرد سوق هامشية لا يتعدى نصيبها من الأصول المالية العالمية نسبة الواحد بالمائة، ولا شك أن هناك فرص نمو كبيرة للمالية الإسلامية في المستقبل، لكنها أيضًا مقرونة بتحديات يجب التغلب عليها لاستغلال كامل إمكاناتها.

يذكر أن مركز المشورة تأسس قبل حوالي السنتين من أجل مواكبة الطفرة الحاصلة في مجال المالية الإسلامية