صبري يعلن عن إسلام نحو 100 شخص على يده مؤخرا

ثلاثاء, 03/01/2017 - 18:00

أعلن خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري عن إعلان 97 شخصا إسلامهم أمامه مؤخرا خلال العامين الماضيين.

وأضاف في بيان مكتوب أن المسلمين الجدد من 17 دولة غربية وأعلنوا إسلامهم "بإرادتهم واختيارهم، ونطقوا بالشهادتين (أشهد ألا إله إلا الله، وأشهد أن محمدا رسول الله)".

وأوضح خطيب المسجد الشريف أن العديد ممن اعتنقوا الإسلام يحملون جنسيات "الولايات المتحدة وفرنساوألمانيا وبريطانيا وفنلندا وغيرها من  الدول".

وأضاف الشيخ صبري -الذي يشغل أيضا منصب رئيس هيئة العلماء والدعاة- أن "الدين الإسلامي هو دين العدالة والتسامح، وهو دين شامل لجميع الرسالات السماوية السابقة، وأن المسلم يؤمن بنبوة جميع الأنبياء والمرسلين دون استثناء".

وأشار إلى أن الذين يدخلون الإسلام يكونون مختارين بإرادتهم "لأن الله عزّ وجل يقول: لا إكراه في الدين" لافتا إلى أن "مكتب الأمانة العامة لهيئة العلماء والدعاة" في مدينة القدس يستقبل من يرغب في اعتناق الإسلام،  وهي الجهة الوحيدة في مدينة القدس التي تصدر شهادة من هذا النوع.

ويزور مئات آلاف السياح من مختلف أنحاء العالم سنويا مدينة القدس الشرقية المحتلة.

الجزيرة نت