عجز متوقع في الموازنة السعودية ب63.7 مليار دولار

أربعاء, 21/12/2016 - 12:41

قالت مصادر سعودية حكومية ومصرفية مطلعة للأناضول، اليوم الأربعاء، إن المملكة ستعلن غداً الخميس عجزاً في موازنة 2017، بقيمة 239 مليار ريال (63.7 مليار دولار)، بنسبة 15% من الناتج المحلي الإجمالي.

 وحصلت الأناضول على وثيقة تتوافق مع تصريحات المصادر، تشير إلى أن الحكومة السعودية قدرت موازنتها للعام القادم، بإيرادات قيمتها 651 مليار ريـال (173.6 مليار دولار)، أي بزيادة قدرها 23% عن ميزانية هذا العام.

وبحسب الوثيقة والمصادر، ستبلغ النفقات المقدرة لعام 2017 نحو 890 مليار ريال (237.3 مليار دولار)، أي بزيادة قدرها 6% عن ميزانية عام 2016 والتي بلغت فيها 840 مليار ريال (224 مليار دولار).

ومن المتوقع أن يبلغ العجز للسنة المالية الحالية 2016، نحو 297 مليار ريـال (79.2 مليار دولار)، وأن تبلغ الإيرادات 528 مليار ريال (140.8 مليار دولار)، وهو أعلى بنسبة 3% عن 513 مليار ريال (136.8 مليار دولار) الذي كان متوقعاً.

وتشير التوقعات إلى أن يبلغ الإنفاق الحكومي 825 مليار ريال (220 مليار دولار) باستثناء الفائض وما يخص الأعوام الماضية، بما يمثل انخفاضاً نسبته 1.8% مقارنةً بتقديرات مطلع العام الحالي والبالغة 840 مليار ريال (224 مليار دولار).

وقالت وزارة المالية السعودية، اليوم الأربعاء، إنها ستعلن يوم غدٍ الخميس، موازنة 2017.

وأضافت الوزارة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “غداً إن شاء الله سيتم إعلان موازنة 2017.. نسأل الله أن يجعلها ميزانية خير وبركة”.

ونقلت الأناضول عن مصادر سعودية مطلعة، الإثنين الماضي، أن وزارة المالية ستعلن عن موازنة 2017، وأبرز أرقام ميزانية 2016 الخميس القادم.

وتنظر اقتصادات دول الخليج العربي، بأهمية كبيرة، لأبرز أرقام موازنة السعودية، أكبر اقتصاد عربي وخليجي.

وأعلنت الرياض نهاية ديسمبر/ كانون أول الماضي عن موازنة 2016، بإجمالي إيرادات مقدرة تبلغ 137 مليار دولار ونفقات بـ 224 مليار دولار، وعجز متوقع يبلغ 87 مليار دولار.

وتعاني السعودية، أكبر دولة مُصدرة للنفط في العالم في الوقت الراهن من تراجع حاد في إيراداتها المالية، الناتجة عن تراجع أسعار النفط الخام عما كان عليه عام 2014. الدولار الأمريكي = 3.75 ريال سعودي.

الأناضول