نحو 40 قتيلا في حريق بالولايات المتحدة

اثنين, 05/12/2016 - 08:47

قالت السلطات الأميركية أمس الأحد إن الحريق الذي دمر الطابق العلوي من مبنى بمدينة أوكلاند بولاية كاليفورنيا مطلع الأسبوع أودى بحياة ما لا يقل عن 33 شخصا.

وأضافت المصادر أنه من المحتمل أن يرتفع عدد القتلى، وذلك في الوقت الذي انضم فيه محققون جنائيون لفرق الإنقاذ بموقع المبنى المحترق.

ووجد رجال الإطفاء بأوكلاند شرقي سان فرانسيسكو رفات نحو ثلاثين ضحية أثناء تنقيبهم في المبنى المؤلف من طابقين والممتلئ بالأنقاض، والذي كانت تستخدمه فرقة موسيقية أثناء الحفلة الراقصة.

وذكر المسؤولون أن سبب الحريق لم يحدد بعد وليس هناك اشتباه بتعمد إشعاله، ولكن المحققين يريدون اكتشاف ما إذا كان المبنى الذي يستخدم كثيرا لإقامة حفلات موسيقية له تاريخ من المخالفات.

وقالت رئيسة البلدية ليبي تشاف إن مكتب المدعي لمنطقة ألاميدا أرسل فريقه للتحقيقات الجنائية إلى مكان الحريق، وذكرت أن ممثلا لمكتب المدعي يتابع عملية انتشال الجثث مضيفة أنها ليست مخولة للقول ما إذا كان تحقيق جنائي قد بدأ.

وشب الحريق مساء الجمعة وصنف بأنه أدمى حريق في الولايات المتحدة منذ أن قضى مئة شخص نحبهم في حريق بناد ليلي في رود أيلاند عام 2003.

وتأخرت عملية انتشال الضحايا ساعات بعد انهيار السقف على الدور الثاني، وفي بعض النقاط انطبق الدور الثاني على الأول مما جعل عملية الدخول غير آمنة.

الجزيرة عن ارويترز