ليبيا تتصدر نقاشا لرئيس الجزائر مع أمير قطر

أربعاء, 30/11/2016 - 14:02

تصدرت الأزمة في ليبيا محادثات ثنائية جمعت الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

اللقاء -الذي عقد مساء أمس الثلاثاء في القصر الرئاسي بالعاصمة الجزائر- تناول قضايا إقليمية ودولية، خاصة المتعلقة منها بالأوضاع الراهنة في المنطقة، ولا سيما الوضع في ليبيا، ويتفق الطرفان على أهمية دعم المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني في سعيه لتحقيق الأمن والاستقرار في بلده.

ويعتبر لقاء بوتفليقة لأمير قطر نادرا من نوعه مؤخرا حيث لم تبرز خلال السنوات الأخيرة لقاءات من نوعه للرئيس الجزائري، كما لفت الانتباه غياب أزمة الصحراء الغربية عن النقاشات أو على الأقل ما أعلنت وكالتا الأنباء عنه من مجرياتها في الوقت الذي خصتا بالذكر الأزمة الليبية.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية أن الشيخ تميم بحث مع الرئيس الجزائري العلاقات الثنائية بين البلدين وآفاق تنميتها وتطويرها، ولا سيما في مجالات الاقتصاد والاستثمار والطاقة.