شيعة العراق يستخدمون الفسفور الأبيض ضد الموصل

سبت, 29/10/2016 - 09:56

استخدم التحالف بين الجيش العراقي ذي الأغلبية الشيعية والحشد الشعبي التابع لآيات الشيعة وشيوخهم المدعومين من إيران والولايات المتحدة، قنابل الفسفور الأبيض المجرمة دوليا في تحرير مدينة الموصل.

وعزت شبكات إعلامية عالمية من بينها الجزيرة والبيبيسي لصحيفة التايمز البريطانية نقلها المعلومات بهذا الخصوص عن منظمة العفو الدولية، إلا أن الصحيفة نقلت عن المنظمة المذكورة أن الاستخدام في حال ثبوته قانوني.

وأشارت تايمز إلى عدم حصولها على ردود فعل فورية من التحالف الدولي بالعراق على ما نشرته العفو الدولية، لكنها قالت إنه سبق أن اعترف باستخدام قذائف الفسفور الأبيض بغرض التعتيم والحصول على غطاء من الدخان.

وقالت الباحثة في منظمة العفو الدولية دوناتيلا روفيرا إن الفسفور الأبيض يمكنه أن يتسبب في إصابات خطيرة، إذ يحرق حتى العضلات العميقة والعظام، ومن الممكن أن يحترق جزء منه ويشتعل الباقي بعد أسابيع من إسقاطه على الأرض.

يذكر أن الفسفور الأبيض الذي استخدم في معركة تحرير الموصل _كما تسمى_ وتحديدا على قرية تبعد 12 ميلا من المدينة، قد استخدمه الاحتلال الإسرائيلي في حربه على غزة سنة 2009 واعتبر حينها مجرما دوليا.

السراج+الجزيرة نت