أشهى مائدة للوفود العربية في موريتانيا؟

اثنين, 01/08/2016 - 12:16
محمد عبد الله اعليه

في يوم الجمعة 22/7/2016اتجهت مبكرا نحو الملعب الألنبي بانواكشوط حيث تقام قرية التراث سالكا شارع قصر المؤتمرات المزدان بألوان الدول العربية مع أسمائها وألقابها الخاصة أوقفت السيارة أمام قرية التراث وأجريت محاورات هاتفية تأكد لي من خلالها أن أمكنة العرض تم حجزها جميعا ,اتجهت إلى وزارة الثقافة وبعد جولات مع الهاتف سمح لي بالدخول إلى أحد المسؤولين السامين الذي أكد أن الأمر لا يعنيه وعلي الإتصال بالميدانيين .

عدت إلى المنزل قائلا : سبحان الله مائدة أعدها منذ 2007 لهؤلاء الضيوف سيعودون دون أن يذوقوا لها طعما :!  وفي اليوم الموالي أعدت الكرة مرة أخرى فوعدني المسؤول قائلا عليك الحضور ريثما أتشاور مع لجان التنسيق ,لكن لما وصلت قرية التراث أكد لي بأن المكان تم شغله بالكامل والمائدة مازالت لدي تنتظر الضيوف ؟

مائدة من السماء يمكن أن يجلس إليها كل العرب ؟

تراعي مختلف الأذواق والتيارات والبلدان ؟

فما هي هذه المائدة يا ترى؟

إنها الكتاب الذي شغلني التفكير فيه طويلا ,وطفت به على الشخصيات والمراكز العلمية للمناقشة والتمحيص حقق للعرب مايلي :

ــ وحد قواعد لغتهم في مرجع واحد .

تم من خلاله إحصاء وظائف لغتهم النحوية حيث بلغت 45 وظيفة وأعطي لكل وظيفة رقما استدلاليا خاصا بها .

أعيدت فيه صياغة منظومة العرب النحوية بمعايير وضوابط حديثة تستجيب لجمهورها الذي يستخدم وسائط الإتصال الحديثة وأجهزة المعلوماتية بست عناوين فقط .

أوجد الإطار الناظم الذي سيمكن من توحيد منظومة النحو العربي على مستوى العالم الإسلامي

وأخيرا فإنني أأكد أن مائدة العرب مازالت تنتظر؟فما هي؟

 

 

البريد الألكتروني  jmal.elye@gmail.com