جمعية "الفتاة" تفتتح مؤتمرها العام (صور)

جمعة, 01/04/2016 - 20:52
المنصة الرئيسية للمؤتمر

افتتحت جمعية الفتاة للتوعية والتربية اليوم الجمعة 1 إبريل 2016 بانواكشوط مؤتمرها العادي الثالث بعد عشر سنوات من تأسسها تحت شعار "عقد زاخر.. ومستقبل زاهر"، وسيستمر المؤتمر ثلاثة أيام.

الأمينة العامة للجمعية/ زينب منت الشيخ قالت إن العقد الذي مر على الجمعية "كان زاخرا بالإنجازات حيث تصدرت نخبة من الفتيات الموريتانيات لمهمة صعبة تتمثل في انتشال الفتاة الموريتانية من واقع التخلف وبراثين الضياع والتميع".

وأردفت: "ها نحن نسدل الستار على عقد ملئ بالجميل النافع حيث خرجت الجمعية عشرات الفتيات في مختلف التكوينات المهنية والفنية في مجالات الإعلام والاتصال"، مشيرة إلى تشجيع المتمدرسات حيث قدمت لهن دروس تقوية بإشراف من نخبة الأساتذة فكان الحصاد احتلال المرتبة الأولى في باكلوريا الرياضيات 2014 والآداب 2015 والمرتبة الأولى في مسابقة الصحة 2014 والأولى في مسابقة الامتياز الثانوية 2015.

أما نائبة رئيسة اللجنة التحضيرية فقد نوهت إلى أن المؤتمر يأتي تماشيا مع إرادة منتسبات الجمعية للحفاظ على طابع المؤسسية مضيفة أن التحضير للمؤتمر بدأ منذ شهرين أتى أكلهما اليوم.

وقد تخللت الأمسية الافتتاحية اليوم إلقاءات شعرية مع محمد ولد إدوم والتقي ولد الشيخ، ووقفات إنشادية مع فرقة صغريات الجمعية، بالإضافة إلى نشيد الجمعية مع المنشد/ عمر حمادي.

واختتمت الأمسية بتكريمات للمتميزات من الجمعية في عدة مجالات منها القرآن والدراسات الثانوية والعليا إضافة إلى تكريم بعض الناشطات في الجمعية والمتعاونين معها.

جدير بالذكر أن للجمعية ستتة فروع؛ خمسة منها متوزعة على مقاطعات العاصمة، وآخر في انواذيب، وتضم مجتمعة حوالي 2000 منتسبة.

جانب من الضيوف
زاوية من الحضور والجمهور
صغريات الإنشاد
التقي ولد الشيخ خلال إلقائه الشعري
جانب من التكريمات
جانب من تسليم أوسمة التكريم