الجمعية الموريتانية للفرانكوفونية تفتتح أسبوع اللغة الفرنسية

أحد, 13/03/2016 - 14:15
رئيس الجمعية الموريتانية للفرانكفونية أحمد ولد حمزة (السراج)

انطلق زوال السبت 12 مارس 2016 في العاصمة الموريتانية نواكشوط أسبوع اللغة الفرنسية والفرانكوفونية والذي تنظمه جمعية الفرانكوفونية بموريتانيا حيث تم الإعلان فيه عن أسبوع من الأنشطة الثقافية الأدبية والفنية بالإضافة إلى الندوات والورش التكوينية.

 

وأبنت الجمعية في افتتاح أسبوعها الثقافي عددا من الشخصيات الأدبية والإعلامية من بينها الصحفي والشاعر حبيب ولد محفوظ والصحفي الشيخ عمر انجاي رئيس نادي الصحفيين الشباب، كما شكرت حضور عدد من الشخصيات الأدبية والأكاديمية إلى جانب رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة الموريتانية والسفير الفرنسي بموريتانيا.

 

وقال رئيس جمعية الفرانكفونية بموريتانيا المنظمة للأسبوع أحمد ولد حمزة "إن على الدولة الموريتانية الاهتمام بالتعليم وإنشاء جيل قادر على العلم والتأثير من خلال قدرته على التواصل مع العالم المحيط به" مشددا على "أن اللغة الفرنسية من أكبر اللغات انتشارا في العالم ويتيح تعلمها سهولة التواصل واكتساب الخبرات".

 

كما تحدث في الحفل السفير الفرنسي بنوكشوط جون مايير معبرا عن مدى سعادته بالمجهود الكبير الذي تقوم به الجمعية الفرانكفونية من أجل نشر الثقافة من خلال اللغة الفرنسية مؤكدا على ضرورة نشر الرسالة الإنسانية من خلال التواصل ومشيرا إلى أن اللغة الفرنسبة صارت لغة لمئات الملايين حول العالم سيما في إفريقيا.