الأمم المتحدة: 60 مليون شخص بالعالم عرضة للاتجار بالبشر

سبت, 05/12/2015 - 12:45

قال الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، إن 60 مليون شخص في العالم هم عرضة للاتجار بالبشر، والعمل القسري، وإن ما يقرب من 21 مليونا آخرين "مستعبدون".

جاء ذلك في بيان له، الأربعاء، بمناسبة اليوم العالمي لإلغاء الرق.

وأضاف كي مون أن "الأزمات الإنسانية الحادة في العالم خلّفت حوالي 60 مليون إنسان تم طردهم من ديارهم"، محذرا من أن هؤلاء عرضة لخطر الاتجار بالبشر والعمل القسري.

وفي ما يتعلق بالعبودية، فقد أوضح أن لها العديد من الأشكال، مثل خدمة الأطفال في المنازل، والعمل في الزراعة والمصانع.

وفي هذا الصدد، شدد كي مون على مسؤولية الجميع تجاه المعرضين لخطر العبودية لوضع حد لها، مشيرا إلى أن برنامج "2030" للتنمية المستدامة، يقدم فرصة للتغيير الجوهري للحد من ظروف الفقر والظلم والتمييز بين الجنسين، باعتماد زعماء العالم الالتزام بتعزيز الازدهار والسلام والحرية لجميع الناس.