خسوف كُلي "نادر" للقمر العملاق في سماء الدول العربية فجر 28 سبتمبر

سبت, 26/09/2015 - 09:43

تشهد سماء الدول العربية حدثاً فلكيّاً مُثيراً مع ساعات فجر الاثنين الموافق للثامن والعشرين من شهر سبتمبر الحالي، يتمثّل في حدوث خسوف كُلّي للقمر العملاق، وغروب القمر وهو في حالة الخسوف في سماء السعودية والأردن وفلسطين وسوريا والعراق ولبنان ومصر والكويت وقطر والبحرين وعُمان والإمارات واليمن.

وعلى الرُغم من أن خسوف القمر هو ظاهرة مُتكررة حول العالم ، إلّا أن وجود القمر هذا الشهر في أقرب نُقطه لهُ من الأرض، سيجعل من الحدث أمراً أكثر نُدرة، كونه سيكون تحت مُسمّى "القمر العملاق" ، أثناء دخولة في حالة الخسوف، علماً بأن المرّة الأخيرة التي حدث فيها الخسوف تحت مُسمّى القمر العملاق كانت في العام 1982 أي منذ 33 عام.

سبب ظُهور خسوف القمر الكُلي باللون الأحمر

تحدث ظاهرة خسوف القمر بسبب مرور القمر خلف ظلال الكُرة الأرضية، ولكنه لا يُصبح مُظلماً تماماً، بل يتحوّل لونه إلى إلى الأحمر.

وتقوم الأرض في هذه الحالة بحجب أغلب أشعة الشمس عن سطح القمر،ما عدا جُزء صغير من هذه الأشعّة ينكسر داخل الغلاف الجوي المُحيط بالأرض لُيلقي بضوء أحمر قاتم اللون على سطح القمر.

القمر سيغرُب في حالة الخسوف في سماء بلاد الشام ومصر والعراق والجزيرة العربية

وفي الوقت الذي سيشهد فيه سُكّان الدول الأوروبية والمغرب العربي وأمريكا الشمالية والجنوبية كامل مراحل الخسوف من بدايتها إلى نهايتها، سيحظى سُكّان بلاد الشام ومصر وشبه الجزيرة العربية بمشهد أسطوري، يتمثّل في غروب القمر وهو ما يزال في حالة الخسوف ناحية الغرب.

وسيبلغ الحدث ذروته في الأفق الغربي فجر يوم الاثنين 28-9-2015 قُبيل شروق الشمس.

يذكر أن النظر إلى ظاهرة خسوف القمر لا يُسبب أي ضررٍ للعيون، حيثُ يُمكن رصد الظاهرة بالعين المُجردة دون الحاجة إلى أي نظّارات خاصة أو ما شابه.

وكالات