ارتفاع عدد قتلى تفجير "سوروج" بتركيا إلى 31

ثلاثاء, 21/07/2015 - 12:39

ارتفع عدد قتلى التفجير الذي وقع في بلدة "سوروج" التابعة لولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا إلى 31، بعد إعلان نعمان قورتولموش نائب رئيس الوزراء وفاة أحد المصابين مساء الإثنين.

 
وذكر قورتولموش في تصريحات صحفية في إحدى المستشفيات التي تضم جرحى جراء التفجير بشانلي أورفة، أن 40 مصاباً لا يزالون يتلقون العلاج في المستشفيات بعضهم حالته حرجة، مشيراً إلى أن "التفجير الغادر نجم عنه مقتل أناس أبرياء وتسبب في إعاقات للبعض الآخر".
 
و أدان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، التفجير الإرهابي في بلدة "سوروج" بولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا، قائلاً "إن مصرع عدد من مواطنينا وإصابة عدد كبير آخر أغرقنا بالحزن، وباسمي وباسم الشعب التركي أدين وألعن مرتكبي هذا العمل الوحشي".
 
جاء ذلك في مؤتمر صحفي جمع أردوغان برئيس جمهورية شمال قبرص التركية "مصطفى أقينجي" عقب لقاء ثنائي جمعهما، وآخر جمع وفود البلدين في قبرص التركية التي وصلها الرئيس التركي  في وقت سابق أمس الإثنين، للمشاركة في احتفالات الذكرى السنوية الـ 41 للحملة العسكرية التركية على شمالي قبرص.
 
وأوضح أردوغان أن الوزراء المعنيين توجهوا إلى موقع التفجير في سوروج، ورئيس الوزراء (أحمد داود أوغلو) يراقب تطورات الحادثة.
 
وأكد أردوغان على ضرورة استنكار الأعمال الإرهابية مهما كان مصدرها، مضيفاً "نقول دائماً لا دين ولا عرق ولا وطن للإرهاب، ولذلك أشرنا ونشير دائماً إلى ضرورة مكافحة العالم بأسره له".
 
وتوجه أردوغان بالتعزية لأسر ضحايا التفجير، وللشعب التركي بأسره، داعياً بالشفاء العاجل للجرحى.