منظمة الصحة العالمية تدعو لزيادة الضرائب على التبغ

خميس, 09/07/2015 - 13:46

قالت منظمة الصحة العالمية اليوم الثلاثاء، إنه ينبغي على الحكومات حول العالم أن تزيد الضرائب المفروضة على السجائر وغيرها من منتوجات التبغ من أجل إنقاذ الأرواح وجباية الأموال لاستخدامها في تعزيز الأنظمة الصحية.

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة في تقرير أصدرته تحت عنوان "وباء التبغ العالمي 2015"، إن عددا محدودا جدا من الحكومات تستخدم عوائد الضرائب المتأتية عن التبغ بصورة مثلى، لتوعية الناس بمضار التبغ واقناعهم بالإقلاع عن استخدامه أو لمساعدتهم على ذلك.

وأوصت المنظمة بأن تشكل الضرائب 75 بالمائة من سعر علبة السجائر الواحدة على الأقل. وحسب تقديرات المنظمة، فإن شخصا واحدا يموت بمرض مرتبط بالتدخين كل 6 ثوان، مما يعادل 6 ملايين حالة وفاة سنويا. ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد الى 8 ملايين بحلول عام 2030 ما لم يتم اتخاذ اجراءات مشددة للسيطرة على ما تصفه المنظمة "بوباء التبغ." كما يقدر عدد المدخنين في العالم بحوالي المليار مدخن، ولكن المنظمة تقول إن العديد من الدول تفرض ضرائب قليلة جدا على التبغ او لا تفرضها بالمرة.

ووفق ما أوردت شبكة الجزيرة، قالت مديرة منظمة الصحة العالمية مارغريت تشان في التقرير، إن "زيادة الضرائب على منتجات التبغ يعتبر من أنجع الأساليب لخفض استهلاك هذه المنتوجات القاتلة وجباية مبالغ كبيرة في نفس الوقت."

من جهته، قال دوغلاس بيتشر، وهو خبير في منظمة الصحة العالمية في منع انتشار الأمراض غير المعدية، إن زيادة الضرائب المفروضة على التبغ، أثبت نجاحها في تقليل استهلاك التبغ ومساعدة المدخنين على الاقلاع. مؤكدا أن "الأدلة المتوفرة لنا من دول كالصين وفرنسا تثبت أن رفع اسعار منتجات التبغ عن طريق زيادة الضرائب يؤدي الى انحسار عادة التدخين والمضار المتأتية عنها."