ولد أبتي: ملف العشرية شكل ضررا بالغا على الدولة الموريتانية وتسبب في استخدام اسمها بصورة سيئة

جمعة, 28/01/2022 - 21:22

قال منسق دفاع الدولة الموريتانية المحامي إبراهيم ولد أبتي إن التهم التي وجهت للرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز منفصلة عن دوره كرئيس للدولة ولا علاقة لها بتسييرها.

وأضاف ولد أبتي في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم الجمعة بمكتبه أن ملف العشرية شكل ضررا بالغا على الدولة الموريتانية وتسبب في استخدام اسمها بصورة سيئة لأجل استفادة شخص معين، وهو ضرر يجب أن تعوض الدولة الموريتانية عنه.

 ولد أبتي قال إنه لا وجود لأي تمييز بين المتهمين في ملف ملف العشرية إلا أن الرئيس السابق ولد عبد العزيز لم يمتثل للمراقبة القضائية ولم يدل بالمعلومات التي عنده أمام القضاء، وبالتالي يضيف ولد أبتي ميَز نفسه عن باقي المتهمين الذين أدلوا بجميع المعلومات التي عندهم وامتثلوا المراقبة القضائية فأحيل للسجن كما ينص القانون على ذلك .

وذكر ولد أبتي أن القضاء واجه بين ولد عبد العزيز وبعض المتهمين وشكل فرقا للبحث في الداخل والخارج، مهمتها البحث عن أموال توصل القضاء لوجودها عن طريق الشهود والمتهمين الذين تعاونوا مضيفا أن الرئيس السابق عليه أن يوضح من أين حصل على الأموال وأصبح ثريا بعد أن كان لا يملك إلا حفارة والكل مثبت فى تصريحاته يقول المحامي ولد أبتي .

ولد أبتي قال إنه لا يمكن إحصاء حصيلة الأضرار التي لحقت بالدولة الموريتانية خلال العشرية لشدة جسامتها،  والقضاء يكتشف يوما بعد يوم أموالا طائلة وعقارات وأن القضاء وحده الذي يتابع الملف ويفعل ما يراه مناسبا فيه .