جمعية المرأة تنظم ندوة شعرية بعنوان القوافي تنتصر للهادي

اثنين, 18/05/2015 - 13:24
الشاعر التقي ولد الشيخ أثناء مشاركته في الندوة

نظمت جمعية المرأة للتربية و الثقافة مساء الأحد 17-05-2015 ندوة شعرية بعنوان القوافي تنتصر للهادي احتضنها فندق شنقيط بالاس بالعاصمة نواكشوط و حضرها لفيف من الشعراء والشواعر إضافة إلى جمع من رواد الجمعية و المهتمين بالشأن الثقافي.

الشاعرالتقى ولد الشيخ كان أول من افتتح الندوة الشعرية حيث ألقى نصوصا شعرية فصيحة و أخرى شعبية بعد مقدمة أكد فيها على الدور المحوري للشعراء في نصرة الملة السمحاء مشددا على أن أصدق الشعر هو ما دافع عن هذه الملة.

بدوره ألقى الشاعر أحمد محمد عيسى مقطوعة شعرية مديحية و أخرى للرد على المسيئين لجناب النبي صلى الله عليه وسلم ليختتم مشاركته بنص شعري يتحدث عن غزوة بدر الكبرى.

الصوت النسائي في الأمسية مثلته شاعرة الرسول صلى الله عليه وسلم زينب بنت عابدين حيث ألقت قصيدة بعنوان أترس دون الحبيب مطلعها:

يا شعر دمدم لعنة .. غضبا.. لظى ** فعلى العصاة تدمدمُ الأشعـار

الشاعر جاكيتيى الشيخ سك شارك في الحفل بقصيدة تحت عنوان مدحوك، يقول فيها:

مَدَحُوكَ..لكنْ..هلْ لمدحك كانُوا؟
بل كيـف تَمدحُ مَجدَك الأحزانُ
 
ها نحن بعدكَ أمة مسحُوقة
لا نحنُ نحنُ ولا الزَّمان زمانُ
 
هانحن بعدكَ قُطِّعتْ أوصالُنا
واجتاحَ هامةَ مَجدِنا الـطُّوفانُ
 و اختتمها بالقول:

يا خَيْرَ خَلْقِ اللهِ إِنْ كَانَ الوَرَى
حَوْلِي نَسُوكَ فَإنَّنِي حَسَّانُ
 
آتِي ..أُؤجِّجُ فِي الحَيَارَى دِينَهُمْ
فَاللهُ أكبَرُ والرَّسُولُ أمَانُ
الشعراء الشباب كانت لهم مشاركة في نصرة الحبيب صلى الله عليه وسلم حيث استمع الحضور إلى قصائد مديحية ألقاها كل من: أحمد ولد المختار و التاه ولد القاضي.

أما السيدة مرييم بنت مناه فقد آثرت أن تخصص مشاركتها في النصرة للأدب الشعبي حيث ألقت نصا مديحيا تفاعل معه الجمهور بشكل كبير.

الشاعرة زينب بنت عابدين
الشاعر جاكيتي الشيخ سك
الشاعر أحمد ولد المختار
الشاعر التاه ولد القاضي