موريتانيا تخلد اليوم العالمي للمهاجر

خميس, 18/12/2014 - 15:01

خلدت موريتانيا اليوم الخميس اليوم العالمي للمهاجر في إطار تفعيل نشاطات البرنامج الوطني لتسييرالهجرة الذي صادقت عليه 2011 بالتعاون مع الاتحاد الاوروبي.

وأوضح محمد عبدالله ولد زيدان المنسق العام للاستراتيجية الوطنية لتسييرالهجرة بوزارة الداخلية واللامركزية أن تنظيم هذه التظاهرة يدخل في إطار دعم الاستراتيجية الوطنية لتسييرالهجرة.

وقال إن موريتانيا هي أول دولة في غرب إ فريقيا تصادق على استراتيجية وطنية لتسييرهذه الظاهرة.

وبدورها ثمنت ممثلة المفوضية العليا لشؤون اللا جئين السيدة بتينا كامبييرالجهود الموريتانية في مجال محاربة الهجرة السرية ودعم اللا جئين الموجودين على ترابها كما نوه ممثل بعثة الاتحاد الاوروبي في موريتانيا بما قامت به موريتانيا لمحاربة ظاهرة الهجرة السرية.

ويتضمن برنامج التظاهرة تقديم عروض ومحاضرات تتعلق بتحيين الاستراتيجية الوطنية لتسييرالهجرة، والدعم القضائي للمهاجرين، إضافة إلى ندوة عن مخلفات الهجرة.

,وقد جرى ترسيم 18 ديسمبر، كيوم عالمي للمهاجر،أعلنته الجمعية العامة للأمم المتحدة في 4 ديسمبر 2000، وبعد الأخذ بعين الاعتبار الأعداد الكبيرة والمتزايدة للمهاجرين في العالم.

كما أنه في مثل هذا اليوم كانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد اعتمدت الاتفاقية الدولية لحماية حقوق جميع العمال المهاجرين وأفراد أسرهم.

وتحتفل الكثير من الدول الأعضاء، وكذلك المنظمات الحكومية الدولية والمنظمات غير الحكومية باليوم الدولي للمهاجرين، بعدة طرق من بينها نشر معلومات عن حقوق الإنسان والحريات الأساسية لجميع المهاجرين وأيضا من خلال تبادل الخبرات ووضع الإجراءات التي تكفل حماية تلك الحقوق.