كراسِ علمية أمام الشؤون الإسلامية بعد مائة يوم علي إغلاق مركز تكوين العلماء

خميس, 10/01/2019 - 17:15
أحد الكراسي صباح اليوم

نظم طلاب ومدرسو وعمال مركز تكوين العلماء  وقفة احتجاجية أمام وزارة الشؤون الإسلامية بمناسبة مرور مائة يوم علي إغلاقه وذلك تحت شعار (مائة يوم من الظلم تكفي) حضرها الطلاب والأساتذة ووكلاء الطلاب والعمال .

وقد نصب المركز كراسيه العلمية الصباحية أمام الوزارة تعبيرا عن تنوع العلوم التي تدرس فيه ونوعية علمائه المدرسين فضلا عن انتظامها وثرائها

كراس علمية عديدة منها التفسير والقراءات واللغة العربية والفقه وغيرها انتصب لها المشايخ في حلق تعليمية علي قارعة الطريق وبدأ التدريس لمدة تقارب ربع ساعة

عضو مجلس الإدارة والأستاذ بالمعهد الشيخ محفوظ ولد ابراهيم فال قال إنه علي القائمين علي الأمر أن لا يحاولوا خفض ما رفعه الله فأهل العلم تضع لهم الملائكة أجنحتها رضي بصنيعهم ولهم الفضل والتقدير

" أحد المتون المعتمدة في المركز "

وقال ولد ابراهيم فال إن مكان هؤلا المشايخ هو دروسهم وقلعتهم حيث ينثرون العلم  غضا طريا يفيدون به أجيالا عديدة ويحفظون للأمة كلها دينها بتخريج علماء ربانيين

وقال الشيخ محفوظ إنه كلما اشتدت الآزمات واستحكمت جاء الفرج وأن يعقوب عليه السلام انتظر رجوع يوسف فأخبره أبناؤه بأن ابنه الآخر سرق ولكن بعد كل الحزب كانت يقينه قويا يعرف جهة الشكوي وبث الأحزان فاجتمع الشمل في ملك مصر

" مختصر خليل "

الأمين العام المساعد لطلاب المركز محمد محفوظ ولد محمد المختارقال إنهم مستمرون في نضالهم السلمي مهما طال الزمن حتي ينالوا الحقوق كاملة شاكرا كل من دافع عنهم وعن حقهم

وقال ولد الطالب إنهم يجددون الشكر للطلاب علي صبرهم علي المحنة التي يتعرضون لها داعيا إلي مواصلة النضال حتي يفتح للمركز

" المتحدث باسم العمال "

وقال الأمين العام المساعد إن ما وقع مع المركز تحد سافر للحقوق والحريات وأن طلاب المركز تجرعوا مرارة الظلم الذي مورس عليهم والوضع التجهيلي المزري الذي اختارت لهم سلطات بلدهم  حيث أصبحوا يعيشون بين ثنائية التضييق الممنهج والإهمال المفتعل فلا السلطات تركت الخيرين يمدون يد العون للنهل من معين العلم الشرعي  ولا هي أتاحت تعليما مقنعا يتماشي ومستوياتهم العلمية  .

وقال ولد محمد المختار إن احوج ما يحتاجه بلدنا بل العالم أجمع هو العلم الشرعي  المبني علي الكتاب والسنة فهو المنير للطريق وهو الذي يغرس الفضيلة والأخلاق الحميدة والتآخي وينبذ التفرقة العنصرية .

" المتحدثة باسم أمهات الطلاب "

المتحدثة باسم أمهات الطلاب السيدة صفية منت محمد يحي قالت إنها باسم الأمهات تتوجه إلي فخامة الرئيس من أجل فتح مركز تكوين العلماء حيث كنا نكل أبناءنا وتتولي القيام عليهم تربية وتكوينا وتوجيها وإرشادا تقول المتحدثة

وقالت منت محمد يحي إنه لا يخفي ما يتعرض لها الجيل اليوم من المخدرات والتسرب ما يوجب الحفاظ علي المؤسسات التي تحفظ  الطلاب مضيفة أنهن يشهدن أن المركز كان مدرسة علمية وجامعة وكل مقرراته متون محظرية وكان يربي ويكفل .

" الشيخ ولد فتي خلال النشاط "

وقد تحدث علي المنصة عدد من المتدخلين من الشعراء والأساتذة والعمال