الحكومة الموريتانية تتنازل عن مطار نواكشوط الدولي لشركة إماراتية

ثلاثاء, 04/12/2018 - 23:25

صادقت الحكومة الموريتانية خلال اجتماع استثنائي عقدته الثلاثاء على التنازل عن مطار نواكشوط الدولي "أم التونسي" لصالح شركة "Afroport أبوظبي" الإماراتية، المختصة في مجال تسيير المطارات.

وقالت وزيرة التجهيز والنقل أمال بنت مولود إن الاتفاق وقع مع الشركة الإماراتية في 30 اكتوبر 2018، ويقضي باستغلال مطار نواكشوط الدولي لمدة 30 سنة، واصفة الشركة بأنها "شريك استراتيجي".

وأضافت بنت مولود في تعليق لها على الاتفاقية خلال مؤتمر صحفي بنواكشوط، أن المطار أعد لمليون راكب، ولم يتجاوز عدد مسافريه 360 ألف، وهو ما يعني أن الاستغلال يتم بنسبة أقل من 20%.

من جانب آخر وصف وزير الاقتصاد والمالية المختار ولد اجاي الاتفاقية بأنها "استثمار أجنبي، وسيعود على البلد بانعاكاسات إيجابية"، مضيفا أنها "تجلب عملة صعبة، وسيولة جديدة، وتخلق فرص عمل جديدة، كما تجلب خبرة جديدة".

وقال ولد اجاي إن الشركة الإماراتية ستعمل على تطوير خدمات المطار، وإنها ستبدأ قريبا "بناء فندقين أحدهما 5 نجوم، والثاني 4 نجوم، ومركب لصيانة وإصلاح الطائرات، وسيضم المطار أسواقا عالمية، وتوسعة لصالات رجال الأعمال".

وأكد ولد اجاي أن الشركة التي ستتولى تسيير المطار، تملك الدولة الموريتانية نسبة 5% من أسهمها، مضيفا أنها ستحصل على نفس النسبة من أرباحها.