ملتقى إقليمي لدعم شبكة النساء المنتخبات بإ فريقيا

اثنين, 15/12/2014 - 18:22

تحتضن نواكشوطأعمال ملتقى للاستشارة الاقليمية مع شبكة النساء المنتخبات محليا في إفريقيا حول تعزيز ضوابط الجهود الوطنية والاقليمية والدولية للوقاية من مخاطرالكوارث والنزاعات والمصالحة.

ويهدف هذاالملتقى الذي يدوم يومين إلى تعزيز قدرات النساء المنتخبات محليا على عموم التراب الوطني ومناصرتهن ومؤازرتهن لدعم ترشحهن وتحسين خبراتهن لتمكينهن من القيام بمهامهن على أحسن وجه ودعم كل الجهود والمبادرات التي تصب في هذا الاتجاه. 

وأكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة السيدة لمينة بنت القطب ولدأمم بالمناسبة على أهمية المشاركة السياسية في العمل الموجه لتحسين وضع المرأة وتعديل مكانتها في المجتمع.

وقالت إنه يمكن اعتبارالمشاركة السياسية من أهم عناصرالعملية الديمقراطية، وهي تعكس طبيعة النظام السياسي والاجتماعي في الدول.
من جانبها رحبت عمدة تفرغ زينة رئيسة الشبكة فاطمة بنت عبدالمالك بأعضاء الشبكة وبكل الضيوف مثمنة جهود عضوات الشبكة التي يبذلنها في دولهن للرفع من مستوى المرأة وتمثيلها تمثيلا متميزا مقدرة الدورالذي يقمن به للنهوض بالمرأة والتعريف بقدراتها وإبرازمكانتهاالمرموقة في كل المجتمعات.
وأكدت أن الشبكة قررت ـ وفاء لهذاالدور وتشبثا به وبعد 4 سنوات كانت حافلة بالأخذ والعطاء بفضل الحضورالمميز لكافة أعضا ئها ـ تنظيم هذه الندوة الاستشارية بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية وذلك للاسهام في الجهود الوطنية والاقليمية والدولية للوقاية من مخاطرالنزاعات والكوارث والمصالحة.
و شكر ممثل منظمة الأمم المتحدة في بلادنا وكالة الدكتور جان بييراباتيست بالمناسبة شبكة النساءالمنتخبات محليا في إفريقيا منوها بدورالنساء الإفريقيات في تعزيزالروابط بين الأمم سبيلا إلى الوقاية وتسييرالنزاعات والوساطة.

وأضاف أن المكتب الجهوي للأمم المتحدة في إفريقيا وفي إطار تجسيد برامج إفريقيا، نظم جملة من الاستشارات الجهوية سنتي 2013-2014 حول موضوع تعزيزالروابط مما أدى إلى شراكة بين الاتحاد الإفريقي والمنظمات الاقتصادية بإفريقيا إضافة إلى المنظمات الجهوية للمجتمع المدني الناشطة في هذه الميادين.
وقال إن الهدف من ملتقى نواكشوط هو دعم النساءالمنتخبات محليا من أجل إرساء إعلاني "آكرا" و"ماسيري"ووضع حصيلة للاستشارات التي تم تنظيمها على المستوى الجهوي والقاري لتمكين النساء المنتخبات محليا من الاستفادة من نتائج الاستشارات الماضية وتشخيص التحديات وأخذ بالحسبان خطة الأعمال العمومية.