ولد محم: المنتدي هم من سرّب وطلباتهم لم تتجاوز الانتخابات

اثنين, 16/04/2018 - 18:33

قال رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد سيدي محمد ولد محم إن كل النقاط التي قدمها المفاوضون في المنتدي الوطني للديمقراطية والوحدة كانت كلها انتخابية ولم تتطرق لما يسمي السجناء والشيوخ ولا غيرهم .
ولد محم قرأ أمام الصحفيين نسخة قال إنها شخصية تضمنت عدة نقاط كانت كلها حول الانتخابات والحكومة قائلا إنها تضمنت الممكن وغير الممكن .
ولد محم قال إنه بعد جلسات طويلة وجادة ومثمرة توصلوا لاتفاق كمفاوضين مؤكدا ان الاتفاق كان يؤكد أن لكلا الوفدين كامل التفويض في التوقيع .
ولد محم قال إنه طلب من المفاوضين عدم فضّ الاجتماع إلا باتفاق ولكن المنتدي لم يقبل مضيفا أنهم غير معنيين بالتسريب ولا يحتمه عليهم أي شيء لأن بإمكانهم أن يرفضوا المفاوضات أصلا لأن لهم شيخ واحد وكلمتهم مجتمعة حوله عكس الآخرين .
وقال سيدي محمد إن تسريب الوثيقة سبب ارتباكا فسي المنتدي حيث التقينا بهم وقلنا لهم إن التسريب تم من المنتدي وأعطيناهم الأدلة على ذلك وكنا نعطي الأسماء وطريقة التسريب .
ولد محم قال إنه بعد كل ذلك ارتغت الأغلبية أن الوقت حان لإعلان ماتم ولم يعد الوقت مناسبا لكتمانه.