تأجيل إضراب للأطباء والأخصائيين بعد لقاء مع ولد عبد العزيز

أحد, 25/02/2018 - 23:47

قررت نقابتا الأطباء العامون والأخصائيون تأجيل إضرابهم المقرر لمدة 45 يوما بعد لقاء جمعهم بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز وتعهد لهم بتلبية مطالبهم .
وحسب البيان المشترك فإن الرئيس كان صريحا في الطرح وتعاطي بإيجابية مع مختلف الصعوبات التي تواجه الطبيب في عمله وأصدر تعليماته بإيجاد الحلول لهذه اامشاكل .
وتعهد النقابتان بأنهما ستعلنان عن تاريخ استئناف الإضراب قبيل انقضاء هذه المدة اذا تبين أن الإدارة غير جادة .
وجاء في البيان:
على إثر اللقاء الذي جمع ممثلين عن نقابتينا بفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بتاريخ 13/02/2018 وما طبع ذلك اللقاء من صراحة في الطرح وتعاطي إيجابي مع مختلف الصعوبات التي تواجه الطبيب في عمله وتقديم خدمة صحية جيدة للمواطن وبعد أن أصدر الرئيس تعليماته بالعمل على إيجاد حلول عاجلة لهذه المشاكل فقد قررت النقابتان تعليق الإضراب الذي كان مقررا يوم26/02/2018 خمسة واربعين يوماً وترك الفرصة للوزارة من أجل العمل على حلحلة هذه المشاكل.
اننا إذ نتمسك بحقنا المشروع في الإضراب لنؤكد أننا سنعلن عن تاريخ استئنافه قبيل انقضاء هذه المدة إذا تبين أن الإدارة غير جادة في تحقيق مطالبنا المشروعة

والله ولي التوفيق

اللجنة الإعلامية المشتركة
نواكشوط بتاريخ 25 فبراير 2018