آباء تلاميذ اللغات: مستقبل أبنائنا مجهول فى غياب القانون

خميس, 15/02/2018 - 10:42
المتحدث باسم آباء تلاميذ اللغات

يشكوا بعض آباء التلاميذ من عدم وجود قانون منظم لتلاميذ اللغات الذين يدرسون منذ ثلاث سنوات دون أن بلحقوا بمدارس الامتياز أو يكونوا قادرين على اللحاق بالإعدادية العادية بسبب تركيزهم على اللغات الأجنبية 

 

وحسب السيد أحمدو ولد محمد عبد الله المتحدث باسم آباء تلاميذ اللغات نواكشوط الشمالية فى ما يقارب 27 تلميذا فى السنة الثالثة من هذا التخصص وجدوا أنفسهم بدون قانون منظم لهم بعد ثلاث سنوات من الدراسة وأن الوزارة اعترفت بذلك ووعدت بتقنين ذلك لكنها لم تفعل 

وقال ولد محمد عبد الله فى تصريح للسراج إن مدارس الامتياز أخذت أصحاب معدلات 12 وأن الوزارة قررت أخذ أصحاب معدلات 11,5 لتدرس لهم اللغات مثل الإنجليزية الفرنسية الاسبانولية وتكون هي موادهم الأساسية وتخصصهم الأهم حيث أصبحت مواد الإعدادية من علوم وفيزياء مواد ثانوية ما يجعل من تجاوزهم مسابقة وطنية بحجم ختم الدروس الإعدادية مستحيلة أو بمعدل ضعيف إن تمت 

وطال ولد محمد عبد الله الدولة بتقنين هذا التخصص حتى لا يتسرب هذا العدد دون قانون ولا شهادة