بعد تلويحهم بالإضراب الرئيس يستقبل نقابات الصحة

أربعاء, 14/02/2018 - 01:19
صورة من لقاء اليوم

استقبل الرئيس الموريتاني السيد محمد ولد عبد العزيز صباح الثلاثاء بالقصر الرئاسي في نواكشوط رؤساء وأعضاء نقابات اتحاد مدرسي المستشفيات والجامعات الموريتانية.
وقد تمت الدعوة للقاء أمس حيث دعيت نقابات أشعرت بإضراب كان مقررا أن يبدأ فى الرابع والعشرين من الشهر الجاري مثل نقابة الأطباء العامون والأساتذة الاستشفائيين بينما قررت نقابة الاستشفائيين التوقف عن العمل فى خطوات تصعيدية 

وحسب مصادر السراج فإن اللقاء كان مقررا أن لا يتجاوز عشرين دقيقة إلا أنه تجاوز الساعتين وتم التطرق فيه لنقاش كبير وشامل وصريح 

وأكد المصدر أن الرئيس كان مهتما بشركة بيع الأدوية والملاحظة عليها وكيف يمكن تطويرها

وقد طرح النقابيون مشاكل الصحة فى مناحي عديدة وضرورة الاكتتاب المباشر للأطباء نظرا للحاجة لهم وهو م التزم الرئيس بالنظر فيه قائلا إن الطلب تحت الضغط لا يجدي مع الدولة 

وتعهد الرئيس باستشارة وزراء المالية والتعليم العالي والصحة فى القضايا التي طرحها الأطباء عليه 

 

 

 الأمر بنقابة الاستشفائيين برئاسة الدكتور أحمد باب عبد الجليل، ونقابة الاطباء الأخصائيين الموريتانيين برئاسة الدكتور محمد ولد داهيه

والاتحاد العام للعمل والصحة برئاسة الدكتور محمد المصطفى ولد ابراهيم ونقابة الأطباء العامين الموريتانيين برئاسة الدكتور عبد الله ولد سعيد.

جرت المقابلة بحضور السيد زيدان ولد احميده مكلف بمهمة في رئاسة الجمهورية.