هيئات صحفية تحض على السلم واللحمة بين موريتانيا والسنغال

اثنين, 05/02/2018 - 00:09
النقيبان خلال لقاء سابق

دعت كل من  نقابة مهنيي الإعلام والاتصال في السينغال ونقابة الصحفيين الموريتانيين الصحفيين فى البلدين إلى العمل على تعزيز وخدمة علاقات الصداقة التاريخية بين البلدين 

وحثت النقابتان فى بيان مشترك صحافة الدولتين على عدم الانجرار خلف معلومات غير دقيقة من شأنها صب الزيت على النار 

كما دعت الهيئتان الصحفيتان للحفظ على السلم الاجتماعي وتعزيز وتوطيد الروابط الأخوية التي ظلت تربط الشعبين 

كما أبدت النقابتان أسفهما على وفاة صياد سنغالي داعيتان إلى تسليط الضوء لإيجاد حلول مستدامة لقطاع الصيد حسب البيان الذي جاء فيه:

" إننا نحن منتسبي نقابة مهنيي الإعلام والاتصال في السينغال ونقابة الصحفيين الموريتانيين ندعو زملاءنا في البلدين إلى أن يعملوا من خلال إنتاجهم سواء كان صوتيا, مصورا أو مكتوبا (صحافة ورقية أو الكترونية) على تعزيز وخدمة علاقات الصداقة الجيدة والأواصر التاريخية التي ظلت تربط مواطني البلدين . ونحث صحافة الدولتين, مع التركيز على الحقائق, على عدم الانجرار خلف معلومات غير دقيقة من شأنها أن تصب الزيت على النار.
وأخذا في الحسبان بضرورة الحفاظ على السلم الاجتماعي وتعزيز وتوطيد الروابط الاخوية التي طلت تربط الشعبين, فإننا ندعو منتسبي نقابتينا إلى الابتعاد عن الخطابات اللا مسؤولة والمثيرة للكراهية.
وفي الوقت الذي ناسف فيه للأحداث المؤسفة التي أسفرت عن وفاة صياد سنغالي، فإن منظمتينا النقابيتين الشقيقتين تدعوان السلطات في البلدين إلى تسليط الضوء على مختلف جوانب هذه القضية ولكن أيضا إلى إيجاد حلول مستدامة لقطاع الصيد.

رئيس نقابة مهنيي الإعلام والاتصال في السينغال رئيس نقابة الصحفيين الموريتانيين
إبراهيما خليل الله نجاي محمد سالم ولد الداه  "

صورة من البيان المشترك باللغة الفرنسية