تواصل يدين قمع الطلاب والتنكيل بهم ويدعو للحوار معهم

جمعة, 02/02/2018 - 15:05

قال حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية تواصل إن قمع الطلاب والتنكيل بهم يعد مؤشرا على تراجع الحريات في البلد وانتهاكا صارخا لحق التظاهر السلمي المكفول في الدستور، وقمعا مدانا لكل صاحب حق و رافض للظلم.
وقال تواصل في بيان أصدره إنه يطالب الجهات الوصية باعتماد نهج الحوار والتفاوض مع ممثلي الطلاب بدل لغة الضرب والشتم، والابتعاد عن كل ما من شأنه زيادة مصاعب الطلاب ومعاناتهم المتشعبة والمتعددة الأوجه.
وجاء في البيان:

" تابعنا في التجمع الوطني للإصلاح والتنمية "تواصل" ما تعرض له الطلاب من القمع والضرب من طرف قوات الأمن على خلفية تعبيرهم بطريقة سلمية و مسؤولة عن رفضهم للقرارات الأخيرة التي استهدفت حرمان بعضهم من المنحة الهزيلة أصلا، وللمطالبة بتحسين ظروف نقل الطلاب وخدمات المطعم الجامعي والبيئة التعليمية عموما،فيما عكس استمرارا لسياسة القمع والتنكيل في حق المتظاهرين السلميين التي ينتهجها النظام و مشهدا من مشاهد تراجع الحريات في البلد أصبح مألوفا للأسف الشديد.
إننا في التجمع الوطني للإصلاح والتنمية "تواصل" :
1- ندين كل أشكال القمع والتنكيل التي تعرض لها الطلاب وهم يدافعون عن حقوقهم المشروعة وبعض المكاسب المحدودة التي استحقوها بتضحياتهم ونضالهم ونعتبر ذلك مؤشرا على تراجع الحريات في البلد وانتهاكا صارخا لحق التظاهر السلمي المكفول في الدستور، وقمعا مدانا لكل صاحب حق و رافض للظلم.
2- نطالب الجهات الوصية باعتماد نهج الحوار والتفاوض مع ممثلي الطلاب بدل لغة الضرب والشتم، والابتعاد عن كل ما من شأنه زيادة مصاعب الطلاب ومعاناتهم المتشعبة والمتعددة الأوجه.
3- نعلن تضامننا التام مع الطلاب ضحايا القمع ونرجو الشفاء العاجل للجرحى، ونتمنى للطلاب تحقيق مطالبهم المشروعة، فما ضاع حق وراءه مطالب.

نواكشوط 2 فبراير 2018
أمانة الإعلام "