عشر مركبات هدية من فرنسا للجيش الموريتاني

جمعة, 26/01/2018 - 00:14

تسلم الجيش الموريتاني عشر مركبات عسكرية لجميع التضاريس كمساعدة في إعداد المكون الموريتاني ضمن القوة المشتركة في الساحل.

وقد نظم حفل بمقر قيادة الجيش حضره قائد الأركان العامة الفريق محمد ولد الغزواني  والسفير الفرنسي في نواكشوط جويل مايير.

وحسب الوكالة الموريتانية للأنباء فقد أكد الفريق محمد ولد الشيخ محمد أحمد في كلمة له بالمناسبة أن العلاقات التي تقيمها الدولتان في مجال التعاون العسكري تعد نموذجية على اكثر من صعيد وتستمد قوتها من التجارب السابقة للبلدين، وإثراء مصالحهما المشتركة، وإحياء التزاماتهم الحالية باستمرار ضد جميع أشكال التهديدات.
 السفير الفرنسي قال إنه سعيد بأن يرى أن نوعية الشراكة بين موريتانيا وفرنسا في مجال الدفاع تترجم مرة أخرى بشكل ملموس وقوي، من خلال تسليم هذه المركبات.

وأضاف أن هذا الدعم المادي هو قبل كل شيء اعتراف بفاعلية الجيش الموريتاني في تأمين ترابه الوطني وهو جزء من رغبة السلطات الفرنسية العليا في تعزيز إسهامها في الجهود الجماعية للشركاء في كفاحهم ضد الجماعات المسلحة الإرهابية والأنشطة الإجرامية ذات الصلة.