الأطباء العامون يتظاهرون مطالبين بالاكتتاب الوظيفي

أربعاء, 24/01/2018 - 23:30
صورة من وقفة اليوم

نظم عدد من الأطباء العامين  وقفة أمام القصر الرئاسي رفعو خلالها لافتات تطاب بتدخل الرئيس الموريتاني ن أجل لحل مشكلتهم التي مضى عليها أكثر من خمسة عشر شهرا دون أن تجد سبيلا للحل.

وقال الأطباء إن وزارة الصحة بالتعاون مع وزارة الوظيفة العمومية دأبت على تنظيم أكثر من مسابقة خلال السنة ولقد جرت العادة بتنظيم مسابقة للأطباء ثلاث مرات على مدار العام مسابقة في اوكتوبر من كل سنة ومسابقة بمارس وأخرى تعتمد على نسبة الخريجين المتواجدين بشهر ماي إلا أن العام المتضي شكل استثناء بالنسبة للأطباء

وقال د.محمد منير ولد لبات إنه وخلال هذه السنة  لم تقم الوزارات الوصية بإجراء أي اكتتاب منذ اوكتوبر2016 وحتي الآن

ولد لبات قال  إن وزارة الصحة أعلنت عن اكتتاب أربعين طبيبا عاما وعشرة أطباء أخصائيين بينما كان عدد المترشحين يصل ستين طبيبا عاما وخمسة عشر طبيب مختصا مهملة تراكم الخريجين منذ خمسة عشر سنة وهم الذين كانت تنظم لحسابهم ثلاث مسابقات كل سنة لحاجة النظام الصحي للطواقم الطبية والتي يعتبر في حاجة ماسة لها

وطالب ولد لبات بزيادة المقاعد لتسع كل الأطباء وهو مالم تستجب له الوزارة وأصرت على إجراء المسابقة مضحية بعشرين طبيبا عاما وثمانية أخصائيين غير مبالية بحاجة القطاعي الصحي لهم وبالطبع غير مبالية بمصالحهم كأطباء الأمر الذي حدى بالأطباء ألى الإحتجاج والدخول في مقاطعة المسابقة وذلك بالتنسيق مع نقابة الأطباء الموريتانيين الهيئة التي ترعى مصالح كل طبيب والدفاع عنه وعن مصالحه اليوم .

وأكد ولد لبات أن الأطباء منذ عدة أشهر يواصلون وقفاتهم أمام القصر الرئاسي مطالبين الرئيس بالتدخل لحل مشكلتهم العالقة ومشكلة الصحة العمومية كما يطالبون هيئات الإعلام والمجتمع المدني بالإطلاع على مظلمتهم والكتابة عنها علها تجد آذانا صاغية تساهم في بلورة رأي عام يضغط على الجهات المعنية لاتخاذ قرارات مناسبة لهذا المشكل