UPR: مهمة اللجنة النفاذ إلى مؤتمر عاد بعد تجديد الهياكل

سبت, 20/01/2018 - 17:07

قرر المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الإبقاء على دورة مكتبه التنفيذي التي افتتحت البارحة لمواكبة للجنة الخاصة التي شكلها الرئيس محمدولد عبد العزيز لتفعيل الحزب الحاكم.

وأكد الحزب أن اللجنة ستعمل على اقتراح الحلول المناسبة بغية النفاذ إلى مؤتمر وطني عاد ينعقد بعد عملية تجديد شفافة وديمقراطية لكافة الهياكل الحزبية ومراجعة الاستراتيجيات والنظم الحزبية في أفق هذا المؤتمر

وأضاف الحزب في بيان أصدره إن رئيسه سيدي محمد ولد محم أطلع المكتب التنفيذي على طبيعة اللجنة المشكلة بغرض تشخيص واقع العمل الحزبي وآفاق عمله وتوفير الجو لذلك.

وأضاف الحزب أن ولد محم "طلب من أعضاء المكتب التنفيذي موافاته باقتراحاتهم وتصوراتهم إسهاما في إنجاح عمل هذه اللجنة .

وجاء في البيان:

" عقد المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية مساء اليوم الجمعة 19 يناير 2018 اجتماعا تحت رئاسة الأستاذ سيدي محمد ولد محم رئيس الحزب، الذي أطلع المكتب التنفيذي على طبيعة اللجنة الخاصة المشكلة بغرض تشخيص واقع العمل الحزبي وآفاقه.

وستعمل هذه اللجنة على اقتراح الحلول المناسبة بغية النفاذ إلى مؤتمر وطني عاد ينعقد بعد عملية تجديد شفافة وديمقراطية لكافة الهياكل الحزبية ومراجعة الاستراتيجيات والنظم الحزبية في أفق هذا المؤتمر.

وبعد نقاش مستفيض لمجمل جوانب الموضوع، طلب رئيس الحزب من أعضاء المكتب التنفيذي موافاته باقتراحاتهم وتصوراتهم إسهاما في إنجاح عمل هذه اللجنة.

وقد قرر المكتب التنفيذي في نهاية اجتماعه الإبقاء على هذه الدورة في حالة انعقاد مواكبة لهذا العمل البناء.

المكتب التنفيذي "