ولد منصور من رئيس تواصل إلى كاتب و مهتم بالشأن العام

ثلاثاء, 02/01/2018 - 11:15
محمد جميل منصور

قال الرئيس السابق لحزب تواصل السيد محمد جميل منصور إنه يعود لفضاء التواصل الاجتماعي بعد أن تحرر من قيود وضوابط وإكراهات الموقع الرئاسي ليتواصل مع الجميع 

وأضاف ولد منصور أنه غير صفته فى حسابه على تويتر لتصبح  كاتب و مهتم بالشأن العام  بعد أن كانت رئيس حزب تواصل 

وأكد ولد منصور بعد شكره لطاقم المؤتمر أن تواصل حقق إنجازات معتبرة فى بنائه وأدائه الداخلي رغم كل التحديات وأنه جاهز أن يقدم أكثر وينجز أحسن مع الدكتور محمد محمود ولد سيدي 

وكتب ولد منصور :

" بعد هذا الانقطاع الذي سببه الانشغال بالمؤتمر الوطني الثالث لحزب تواصل الذي شغل خلال أيامه و بعدها أعود لهذا الفضاء و قد تحررت من قيود و ضوابط و إكراهات الموقع لأتواصل و أتفاعل مع رواد هذا العالم و لذلك غيرت الصفة في حسابي على التويتر لتصبح " كاتب و مهتم بالشأن العام " أما هنا في فيسبوك فلم تكن الصفة الرسمية السابقة مكتوبة .
لا يعني هذا الكلام أنني كنت فيما أدون أعبر رسميا عن الحزب و لكني كنت قريبا من ذلك و غالبا ما تكون التوضيحات المدونة عاكسة لتوجهات الحزب و مواقفه و سأواصل السير في ظلال هذه التوجهات و المواقف و لكن من موقع ليس موقع القيادة .
أعود لمؤتمر الحزب لأحمد الله سبحانه و تعالى على نجاح هذا المؤتمر نجاحا متميزا و على مختلف المستويات ثم لأهنئ أخي الأعز الدكتور الرئيس محمد محمود ولد سيدي و أدعو الله له التوفيق و التسديد و أدعو نفسي و إخواني و أخواتي أن نكون له سندا و عونا في مهمته الكبيرة ، كما أحيي إخواني الرؤساء شيخان ولد بيب و محمد غلام ولد الحاج الشيخ و الحسن ولد محمد و أكبر فيهم ما فعلوا و ما قالوا و التهنئة مستحقة للجنة التحضيرية و على رأسها المهندس المتميز أحمدو ولد امباله و لأولئك الإخوة و الأخوات الذين أوصلوا الليل بالنهار و ما بخلوا بجهد أو مال حتى تحقق هذا النجاح المبهر كل التحية و التقدير ، و لضيوفنا من الخارج و الداخل و كل من أعان و سهل الشكر و الامتنان .
لقد حقق تواصل رغم كل التحديات إنجازات معتبرة في بنائه و أدائه الداخلي كما في عمله السياسي و إسهامه في الشأن الوطني و هو الآن جاهز بقيادة الدكتور محمد محمود ولد سيدي أن يتقدم أكثر و ينجز أحسن و يمد أشرعته و يكون على مستوى تطلعات الموريتانيين و آمالهم فيه . "