يوم برلماني مشحون خلا من الجلسة الطارئة حول القدس

اثنين, 18/12/2017 - 18:19
إحدى جلسات اليوم (و م أ)

عرف البرلمان الموريتاني اليوم جدول أعمال مشحونا، حيث ناقش مؤتمر الرؤساء فيه سبعة مشاريع قوانين، وناقشت لجانه عدة ميزانيات واتفاقيات، إلا أن هذا اليوم خلا من جلسة كانت مبرمجة حول قرار الرئيس الأمريكي دونلد اترامب بخصوص مدينة القدس الشريف.

فلأسباب غير معروفة تقرر تأجيل الجلسة البرلمانية التي كانت مقررة زوال اليوم الاثنين حول قرار ترمب اعتبار القدس عاصمة لليهود ونقل سفارة بلاده لدى الكيان اليهودي إليها.

إلى ذلك، فقد ناقشت لجنة المالية بالبرلمان ميزانية وزارة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني والتي تبلغ 3مليارا ت و 753 مليون و319 ألف و768 أوقية، وذلك مع الوزيرة آوا الشيخ سيديا تانديا.

كما بحثت لجنة المالية مع وزير الاقتصاد والمالية المختار ولد اجاي مشروع قانون يسمح للحكومة تطبيقا للمادة 60 من الدستور باتخاذ أمر قانوني لجميع الإجراءات الضرورية من أجل تغيير قاعدة الوحدة النقدية الوطنية.

وبحثت لجنة الشؤون الاقتصادية مع ذات الوزير ولد اجاي اتفاقيتين تتعلق أولاهما باتفاقية لتمويل مشروع توسعة وإعادة تأهيل قناة كوندي، وتتعلق الثانية بالقرض الموقع بتاريخ 27 اغسطس 2017 للمساهمة في تمويل مشروع الربط الكهربائي بين نواكشوط وازويرات.

كما بحث مؤتمر الرؤساء بالبرلمان مشروع قانون نظامي معدل لمشروع القانون المنشئ للبلديات، وآخر يتعلق بانتخاب النواب الممثلين للموريتانيين المقيمين في الخارج، وآخر حول تشجيع نفاذ النساء للمأموريات والوظائف الانتخابية.

كما ناقش المؤتمر مشروع قانون رابعا يتعلق بلجنة الانتخابات، ومشروع قانون حول انتخاب النواب في الجمعية الوطنية، ومشروع قانون المجالس الجهوية، فضلا عن مشروع قانون حول تمويل مشروع مزرعة للرياح في بولنوار، وآخر حول تغيير قاعدة الوحدة النقدية الوطنية.