ولد لمرابط: رابطة العالم الإسلامي غير مستقلة عن السعودية

سبت, 16/12/2017 - 10:25

قال الإمام أحمدو ولد لمرابط: إنه من نافلة القول أن رابطة العالم الإسلامي من ألفها إلى يائها تقوم عليها المملكة العربية السعودية، مؤكدا: "أن الذي يقيم معها علاقة لا يظنها مؤسسة مستقلة والمملكة شيء آخر".

وأضاف ولد لمرابط -خلال خطبة الجمعة في المسجد السعودي بنواكشوط 15/12/2017- أن الرابطة هي "إحدى الآليات والوسائل" لما تسديه المملكة العربية السعودية للإسلام والمسلمين في سائر أنحاء العالم.

وأردف الشيخ أن الهدف ليس تتبع أيادي المملكة البيضاء بل "أهمية هذه المؤسسة وهويتها"، مؤكدا: "نعم هي رابطة العالم الإسلامي لكنها إحدى الآليات والوسائل لما تسديه المملكة لسائر أنحاء العالم".

وأضاف الإمام -بحضور الأمين العام للرابطة- أن الرابطة أنشئت عن قصد وعن وعي من أجل احتواء كافة المذاهب في العالم الإسلامي، مشيرا إلى أن التشدد الذي يروج له الغرب بخصوص المملكة "ليس من الواقع في شيء"، وأن المؤسسة وضعت للانفتاح "على العالم الإسلامي وغير الإسلامي".

وتسارع السعودية منذ بعض الوقت -حسب مراقبين- الخطى نحو التحديث والعلمانية، وهو ما تجلى في عرض بعض الأغاني على القناة الثقافية السعودية، فضلا عن تنظيم بعض الحفلات الموسيقية والسماح للمرأة بقيادة السيارة، وهي أمور ظلت من الموبقات في السعودية لعقود.