انطلاق ملتقى منتدى السلم بحضور ولد بيه وولد أهل داود

اثنين, 11/12/2017 - 16:20

انطلقت اليوم الاثنين في مدينة دبي الإماراتية أعمال الملتقى الرابع لمنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، بمشاركة عبد الله بن بيه رئيس المنتدى وزير الشؤون الإسلامية الموريتاني الأسبق، بالإضافة إلى وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي الحالي أحمد ولد أهل داود.

فقد غادر ولد أهل داوود، نواكشوط أمس الأحد متوجها إلى الإمارات للمشاركة في أشغال المنتدى، والذي تحتضنه دبي في الفترة من 11 إلى 13 دجمبر الجاري، حسب الوكالة الرسمية للأنباء بموريتانيا.

وحمل ملتقى المنتدى شعار “السلم العالمي والخوف من الإسلام.. قطع الطريق أمام التطرف”، ويرعاه وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد.

ويناقش الملتقى نحو 50 ورقة عمل من خلال 4 محاور رئيسية، إضافة إلى ورش علمية تناقش موضوعاته، كما يبحث جذور وأسباب المخاوف المتبادلة بين المسلمين وغيرهم من جهة، للوصول إلى رؤى علمية تسهم في دعم جهود الحكماء في الأمة لخدمة السلم العالمي ونشر قيم التسامح والمحبة بين الناس ونبذ العنف والإرهاب، كما يناقش محاور «الدين والهوية والسلم العالمي» و«الإسلام والعالم- رؤية إسلامية للسلم العالمي».