انتخاب العثمانى أمينا عاما لحزب للعدالة والتنمية المغربي

اثنين, 11/12/2017 - 01:19
العثماني وبنكيران والإزمي

انتخب المؤتمر الوطني الثامن لحزب العدالة والتنمي المغربي الذي انعقد على مدى يومين، بمركب مولاي عبد الله بالرباط، الدكتور سعد الدين العثماني أمينا عاما جديدا لحزب "المصباح"، خلفا للأستاذ عبد الإله ابن كيران.
وبعد أكثر من 6 ساعات من التداول، من طرف 131 متدخلا، من أعضاء المجلس الوطني الجدد والقدامى، أعلن رئيس المؤتمر جامع المعتصم، عن اختيار العثماني أمينا عاما جديدا لحزب العدالة والتنمية، بعد حصوله على 1006 صوتا من أصل 1943 صوتا أي بنسبة، 51,8في المائة
وكانت نتائج التصويت خلال الجولة الأولى،صباح اليوم الأحد، حملت سعد الدين العثماني ليحتل المرتبة الأولى بما نسبته 65 بالمائة من الأصوات، حيث حصل على 180 صوتا، فيما حصل إدريس الأزمي الإدريسي على 110 صوتا، بما يشكل 40 بالمائة من الأصوات.

كما انتُخِب إدريس الأزمي الإدريسي، رئيسا للمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية،​ بــ136 صوتا، من مجموع الأصوات التي بلغ عددها 185 صوتا​، بنسبة 73.5 بالمائة من الأصوات.
وبحسب ما أعلِن عنه خلال أشغال المؤتمر الوطني الثامن بالرباط، فقد توزعت باقي الأصوات ما بين عبد العزيز عماري الذي حل ثانيا، وعبد العلي حامي الدين حل ثالثا.
وتشكلت الأمانة العامة من كل من المصطفى الرميد، عزيز رباح، خالد الرحموني، سمية بنخلدون، بسيمة الحقاوي، جميلة المصلي، عبد الصمد الإدريسي وعبد القادر اعمارة.
وتم انتخاب أيضا كل من محمد الطويل، نوفل الناصري، مصطفى الخلفي، عبد العزيز عماري، محسن موفيدي، محمد الحمداوي، ومريمة بوجمعة

أعضاء الأمانة العاممة