باتيا يعزي في دركي بعد اتهام الإعلام الرسمي بتجاهله

خميس, 07/12/2017 - 10:13

قدم وزير الدفاع الموريتاني في بيان صادر عن وزارته مساء الأربعاء "باسم رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة تعازيه لأسرة الشهيد ولأفراد القوات المسلحة وقوات الأمن" في الدركي حمادي ولد صمب الملقب عيسى، كما تمنى الوزير "الشفاء العاجل للجريحين".

وقال البيان في روايته للحادث إنه "تعرض مركز أمني تابع لمفرزة السلام الموريتانية في مدينة ابريا بوسط إفريقيا لعملية جبانة نفذتها عصابة خارجة عن القانون يوم 04/12/2017".

وأضافت وزارة الدفاع الموريتاني أن المركزي المستهدف كان "يتولى مهمة تأمين مخيم للنازحين تحت حماية الأمم المتحدة"، مؤكدا أن أفراد المفرزة تصدوا "بقوة لهذا الاعتداء"، وأن العملية خلفت "مع كامل الأسى مقتل الدركي حمادي ولد صمب وإصابة دركيين بجروح".

وجاء بيان وزارة الدفاع بعد يومين من التجاهل الرسمي للحادث، حيث خلت وسائل الإعلام الرسمية من أي إشارة إلى الحادث رغم إصدار بعثة الأمم المتحدة تصريحا حوله، وإصدار الأمين العام للأمم المتحدة بيانا وتعزية في الدركي الموريتاني، وهو ما أثار موجة استغراب شعبي خاصة على وسائط التواصل الاجتماعي.