توقيف مدرسين وتعطيل التدريس في مدينة لعيون

ثلاثاء, 14/11/2017 - 14:13

وقفت الشرطة في مدينة العيون شرقي موريتانيا خلال الساعات الماضية عدة مدرسين، وقد احتج عدد من منتسبي التعليم على الخطوة.

كما توقف الأساتذة عن التدريس لمدة ساعتين فيما نظموا وقفة احتجاجية أمام مباني الولاية، حسب وكالة أنباء الأخبار المستقلة.

وطالب المحتجون بإطلاق سراح الموقوفين بشكل فوري والاعتذار لهم عن المعاملة غير اللائقة التي تعرضوا لها، معتبرين أن بناء الأجيال يستحقون التكريم والتبجيل وليس الإهانة والتوقيف.

واتهم المحتجون المدير الجهوي للتعليم بالوقوف وراء توقيف المدرسين، وأكدوا رفضهم لمذكرات التحويل التي أصدروها ووصفوها بالتعسفية.

ودخل رجال التعليم من أستاذة ومعلمين في ولاية الحوض الغربي في سلسلة احتجاجات منذ أسابيع رفضا لقرارات اتخذها المدير الجهوي، وكان مذكرة التحويلات عنوانها الأبرز.