افتتاح الملتقى الاستثماري حول الثروة الحيوانية في موريتانيا

اثنين, 13/11/2017 - 23:37
خلال جلسة الافتتاح

استعرض وزير الاقتصاد والمالية السيد المختار ولد اجاي خلال أولى جلسات الملتقى الاستثماري حول الثروة الحيوانية في موريتانيا والذي انطلقت أعماله صباح اليوم بنواكشوط عملالحكومة الموريتانية خلال السنوات الماضية والإصلاحات التي قيم بها والتي قال إنها تشكل ضمانات وحوافر للمستثمرين، وتشكل كذلك فرص الاستثمار المتنوعة التي تمنحها البلاد.

وقال الوزير ولد اجاي - حسب إيجاز صحفي لوزارته -  إن هذه الإصلاحات تضمنت العديد من الإجراءات الضرورية التي لا يمكن للمستثمر أن يقوم بعمله من دونها مثل توفير الطاقة والبني التحتية  مضيفا أن الطاقة الكهربائية تمت مضاعفاتها عشر مرات وانه تم إنشاء شباك موحد خاص بتوفير الطاقة ذات الجهد المتوسط وأنه فى مجال البنى التحية تم تحقيق انجازات معتبرة من خلال مضاعفة الطرق المعبدة وكذلك توسعة الموانئ وأخرى في طور الإنشاء.

ولد اجاي قال إنه على مستوى الموارد البشرية تم افتتاح العديد من المدارس والمعاهد العليا ومراكز التكوين المهني لتخريج يد عاملة متخصصة وماهرة، كما تم إنشاء جهاز مكلف بترقية الاستثمار يضم شباك موحد يمكن من إنشاء الشركات في ظرف لا يتجاوز 48 ساعة هو الثالث عربيا والخامس إفريقيا

بعض منتوجات الشركات المحلية

وزيرة البيطرة السيدة فاطم فال بنت اصوينع قالت إن الثروة الحيوانية شكلت العمود الفقري لاقتصاد البلاد ولامست الجوانب المختلفة لحياة الشعب وشكلت ركنا قويا من مكونات ثقافته وتنميته الاقتصادية .

وأضافت الوزيرة  أن التقلبات الاقتصادية والتحديات التي تواجه الأمن الغذائي العالمي كشفت في العصر الحديث أنه لا غنى عن تلك الثروة الحيوانية 

المنتج الوحيد لشركة الألبان التابعة للدولة

وكان افتتاح الملتقي تم تحت إشراف الوزير الأول يحي ولد حدامين  وبحضور عدد من الوزراء 

كما شهد الافتتاح معرضا للمنتوجات الوطنية من المشتقات الحيوانية كان أبرز ما فيه شركات الألبان الخاصة بالإضافة لشركة الألبان التابعة للدولة