الإعلان عن وفاة أحد أبرز الأدباء الموريتانيين

ثلاثاء, 07/11/2017 - 12:13
الراحل خلال زيارة لمقر السراج

أعلن اليوم فى العاصمة الموريتانية عن وفاة الأديب المعروف محمد فاضل ولد عبد الدايم بعد صراع طويل مع المرض 

وهكذا توفي ولد عبد ا لدايم صباح اليوم فى مستشفي الإنكولوجيا بعد أشهر من المعاناة مع المرض الذي ظهر فيه ما اضطره لترك برامج التلفزيون الموريتاني 

نقابة الصحفيين الموريتانيين أصدرت بيانا وقعه النقيب محمد سالم ولد الداه نعت فيه الراحل متمنية له الرحمة والمغفرة ولأسرته الصبر والسلوان ومشيدة بدوره فى الإعلام الموريتاني مسموعا ومرئيا .

عرف الفقيد بثرائه المعرفي وخاصة فى مجال الأدب الحساني حيث يحفظ الكثير منه من جميع نواحي الوطن وله باع طويل فى كتابته 

عمل الراحل صحفيا بالإذاعة الوطنية لعشرات السنين وكانت له برامج مهمة وذات متابعة كبيرة من المستمعين 

كما كانت له برامج فى التلفزة الموريتانية آخرها برنامج اجماعة الذي ظل من لجنته حتى أقعده المرض 

وللراحل بعض المؤلفات فى مجال تخصصه واهتمامه 

وقد كتب الشاعر والأديب التقي ولد الشيخ ينتقد وضع الراحل وتركه فريسة للمرض قائلا إن مؤسسات الإعلام الرسمية أخذت زهرة شبابه وتركته فى شيخوخته فريسة للمرض 

وقد قام عدد من المدونين بحملة من أجل تقديم العلاج للراحل إلا أنه ظل فى منزل بأحد أطراف العاصمة يتعالج حتى توفي 

وتتقدم السراج بأحر التعازي إلى أسرة الفقيد وذويه وترجو له الرحمة والمغفرة