وزارة الشباب الموريتانية: ساهمنا في التصدي للإرهاب

جمعة, 03/11/2017 - 15:12

قال ﺍلأﻣﻴﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ لوزارة الرياضة والشباب الموريتانية محمد ولد عبدي: إﻥ ﻣﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻴﺎ ﺗﺼﺪﺕ ﻟلإﺭﻫﺎﺏ ﺍﻟﺬﻱ ﻫﻮ ﻧﺘﺎﺝ ﻟﻠﺘﻄﺮﻑ ﻭﻟﻌﺒﺖ ﺩﻭﺭﺍ ﻓﻌﺎﻻ ﻓﻲ ﺣﻔﻆ ﺍﻟﺴﻠﻢ ﻭﺍﻻﻣﻦ ﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺴﺎﺣﻞ.
وأضاف ولد عبد أن بلاده "ﺳﺎﻫﻤﺖ ﻣﻊ ﺷﺮﻛﺎﺋﻬﺎ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﻧﺸﺎﻃﺎﺕ ﺷﺒﺎﺑﻴﺔ إﻗﻠﻴﻤﻴﺔ ﻣﻦ ﺷﺄﻧﻬﺎ ﺭﺳﻢ ﺍﺳﺘﺮﺍﺗﻴﺠﻴﺎﺕ ﻣﺸﺘﺮﻛﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳﺔ ﺷﺒﺎﺏ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻣﻦ ﺧﻄﺮ ﺍﻟﺘﻄﺮﻑ ﺍﻟﺪﺍﻫﻢ".
ﻭثمنت وزارة الرياضة ﻣﺸﺎﺭﻛﺔ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﺍلأﻭﺭﻭﺑﻲ ﻓﻲ ﺗﻤﻮﻳﻞ ﻣﺸﺎﺭﻳﻊ ﺷﺒﺎﺑﻴﺔ ﺳﺘﺴﺎﻫﻢ ﻓﻲ ﺩﻋﻢ ﺍﻟﺘﻨﻤﻴﺔ ﻭﺗﺸﺠﻴﻊ ﺭﻭﺡ ﺍﻟﻤﺒﺎﺩﺭﺓ ﻭﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻙ ﺗﺤﻘﻴﻘﺎ للأﻫﺪﺍﻑ ﺍﻟﻤﻨﺼﻮﺹ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻻ ﺳﺘﺮﺍﺗﻴﺠﻴﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﺸﺒﺎﺏ ﻭﺍﻟﺮﻳﺎﺿﺔ ﻭﺍﻟﺘﺮﻓﻴﻪ، حسب حديث الأمين العام للوزارة.
ﻭأعرب ﺭﺋﻴﺲ ﺑﻌﺜﺔ ﺍﻟﺘﻌﺎﻭﻥ ﺍﻻﻭﺭﻭﺑﻲ ﻓﻲ ﻣﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻴﺎ ﺍﻟﺴﻴﺪ ﻫﺎﻧﺲ ﺍﻛﺮﺳﺘﻴﺎﻥ ﺑﻴﻮﻣﻮﻧﺪ ﻋﻦ ﺍﺳﺘﻌﺪﺍﺩ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﺍﻻﻭﺭﻭﺑﻲ ﺍﻟﺪﺍﺋﻢ ﻟﺪعم وﺗﻤﻮﻳﻞ ﻣﺸﺎﺭﻳﻊ ﻟﻔﺎﺋﺪﺓ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ.
جرى ذلك خلال حفل ﺍﻟﺘﻮﻗﻴﻊ ﺑﻴﻦ ﻣﻨﺴﻖ ﻣﺸﺮﻭﻉ ﺍﻟﻮﻗﺎﻳﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺰﺍﻋﺎﺕ ﻭﺗﺮﻗﻴﺔ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺎﺕ ﻭﺭﺅﺳﺎﺀ ﻭﻣﻤﺜﻠﻴﻦ ﻋﻦ جمعيات ﺷﺒﺎﺑﻴﺔ ﻣﻦ ﺗﺴﻊ ﻭﻻﻳﺎﺕ ﻋﻠﻰ إﻋﺎﻧﺎﺕ ﻣﺎﻟﻴﺔ ﻟﺘﻨﻔﻴﺬ ﻣﺸﺎﺭﻳﻊ ﺍﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ ﻟﺼﺎﻟﺢ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺎﺕ.
وقد نظم حفل التوقيع صباح اليوم الجمعة 03 نوفمبر 2017 بنواكشوط.