أخصائيون يحذرون من التلاعب بمخرجات كلية الطب

سبت, 28/10/2017 - 12:52

أعلنت نقابات فى التعليم العالي تضامنها مع الأساتذة الاستشفائيين فى إضرابهم المستمر والذي سبب شللا تاما للكلية بعد تعنت وزير التعليم العالي ورفضه تلبية المطالب 

وقالت النقابة الوطنية للتعليم العالي إن تأسف لما وصلت إليه الأمور وترفض المساس بحقوق الأساتذة الاستشفائيين مطالبة الجميع بالحوار لحل هذه المعضلة 

إلى ذلك سخر بعض الأخصائيين من وضع كلية الطب قائلين إن هدف الإدارة والوزارة هو إظهار الكلية وكأنها تسير بشلك عاد وهو ما يرفضه الواقع وحيثيات الشلل الذي أصاب الكلية 

وقال أحد الأساتذة إن الكلية اعتمدت فوضي غريبة تضر بمصداقية الكلية التي كسبتها فى فترة وجيزة بسبب خلاف خالفت فيه الوزارة والكلية القانون الصريح والواضح 

كما أضاف بعض الأساتذة أن هناك تلاعبا بمخرجات الكلية حيث يتم نقاش رسائل من طرف غير مختصين ومن لا علاقة لهم بالموضوع إطلاقا وهو ما يمنعه القانون ويحرمه 

وكانت كلية الطب استدعت اثني عشر أستاذا للمجلس التأديبي إلا أنهم رفضوا الانصياع للطلب ولم يحضر أي منهم 

ورغم امتعاض وغضب الوزير من عدم تلبية الأساتذة لحضور مجلس التأديب فإن أي تعليق لم يصدر عن الجهتين ولم يقوما بعقوبات أخري على الأساتذة وفضلا الصمت وترك الموضوع ما رأي فيه البعض أنه اعتراف من الوزارة والكلية بالعجز عن ترويض أقدم أساتذة واطباء موريتانيا وأكثرهم شهرة 

تأتي خلفية الإضراب الحالي بسبب رفض وزير التعليم العالي اعتماد علاقة الأساتذة الاستشفائيين بوزارته قائلا إنهم لا يقدمون لها خدمة بالرغم من تدريسهم وتكوينهم وتأطيرهم لطلاب كلية الطب التابعة للوزارة ونص القانون على ذلك