دار السينمائيين الموريتانيين تفتتح تكوينا لعشرات الشباب

اثنين, 30/03/2015 - 19:45
جانبمن الدورة التكوينية في مجال التنمية الذاتية من تقديم محمد المختار باب (السراج)

نظمت دار السينمائيين الموريتانيين مساء الاثنين 30 مارس 2015 بالمركز الثقافي لمدينة نواكشوط دورتين تكوينيتين في مجال التنمية الذاتية والثقافية والعمل السينمائي تمهيدا لإطلاق مشروع سينما المقاطعات الذي تنظمه الدار كل عام.

 

ويهدف التكوين الذي أطلقته دار السينمائيين إلى تأطير الشباب الناشئين على إمكانية التخطيط لتحقيق أحلامهم من خلال دورة التنمية الذاتية، إضافة إلى أساسيات العمل السينمائي من خلال مشروع "تمكين" الذي يهدف إلى تطويرمهارات الفنيين الصغار وتمكينهم من الخبرات التي من خلالها يستطيعون إنتاج أعمال فنية وسمعية بصرية احترافية.

 

 

ويشارك في الدورتين التكوينيتين 25 مشاركا من الشباب والفتيات فيما يقدم الدورة التكوينية المكون المختار باب في مجال التنمية الذاتية والتكوين الذي يشمل موضوع الإنتاج السينمائي والتي تبدأ من الاثنين 30 مارس– 03 أبريل 2015.

 

 

ويرى منظمو المشروع أنهم من خلاله يهدفون إلى تكوین جیل شبابي في المقاطعات والأحیاء علي وسائل تعبیر فنیة حدیثة، باستطاعته تأسیس نواد سینمائیة في المقاطعات إضافة إلى توجیه اھتمام الفاعلین السیاسیین والمنتخبین المحلیین لاستحداث برامج فنیة وثقافیة في بلدیاتھم، وتكون نتائج المشروع ومخرجاته في نھایة كل موسم، تتمثل في أن تنتج تسعة أفلام قصیرة من 6  إلي 10 دقائق  مابین الوثائقي والتمثیلي.. تتعدد مواضیعھا بین السیاسي والاجتماعي.

 

وحضر انطلاق الدورة كل من رئيس دارالسينمائيين المخرج عبد الرحمن ولد أحمد سالم والمدير محمد ولد إدوم إضافة إلى مديرالتنسيق والتنظيم الطالب ولد سيدي.