مجلس الأمن يزور عواصم الساحل ال5 وسط توتر جديد

سبت, 21/10/2017 - 13:34
خلال لقاء للبعثة مع الرئيس الموريتاني أمس

كشفت البعثة الأممية التي زارت موريتانيا أمس أن زيارتها تدخل في إطار جولة بين عواصم الدول الخمس في الساحل للتعرف على التحديات التي تواجه هذه الدول.

وأكدت البعثة أن مجلس الأمن الدولي يعمل على اتخاذ قرارات في الأسابيع القادمة بغية دعم وتعزيز التعاون مع دول الساحل في مكافحة الإرهاب والتهريب.

وفي ظل ترقب وصول البعثة التي تضم سفراء الدول الأعضاء في مجلس الأمن إلى بقية العواصم، فإن عدة مواقع محلية تتحدث عن توتر جديد في المنطقة الحدودية بين النيجر ومالي أسفر عن قتلى في صفوف القوات النيجرية.