ديلاتر: ولد عبد العزيز كان "واضحا" وسندعم قوة G5 بالساحل

جمعة, 20/10/2017 - 16:06

قال المندوب الفرنسي لدى مجلس الأمن فرانسوا ديلاتر والذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية له: إن المباحثات مع الرئيس الموريتاني اليوم حول القوة المشتركة لدول الساحل كانت صريحة ومهمة.

وأكد ديلاتر حسب ما نقلته الوكالة الموريتانية للأنباء عنه، أن حديث ولد عبد العزيز اتسم ب"الوضوح والصراحة"، وهو ذات التقييم الذي نسبته إلى المندوب الإيطالي.

كما عبر مندوب إثيوبيا عن تعقيد المهمة التي تريد القوة المشتركة التصدي لها، وعن قناعة تامة بعد لقاء ولد عبد العزيز أن على المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته كاملة للقيام بما يلزم لارتباط ما يحدث في هذه المنطقة بالأمن والاستقرار في العالم".

وجاء حديث السفراء بعيد لقائهم بالرئيس وعدد من أفراد حكومته، صباح اليوم الجمعة بالقصر الرئاسي في العاصمة الموريتانية نواكشوط، كما زاروا الأمانة الدائمة للساحل ومقرها نواكشوط.

 وفي تصريحات صحفية بعد زيارة الأمانة الدائمة لمجموعة الساحل بنواكشوط، أكد فرانسوا ديلاتر مندوب فرنسا،  أن بلاده تضغط على مجلس الأمن الدولي لتقديم الدعم لقوة مجموعة دول الساحل الخمس (G5).

وأوضح ديلاتر أنهم الآن يبحثون مع الدول الأعضاء الأخرى آلية الحصول على هذا الدعم، مؤكدا أن لقاءهم اليوم بأعضاء مجموعة الخمس بالساحل كان إيجابيا.