المنتدى: جشع السلطة هو السبب في تعطيل الإعلام الخاص

جمعة, 20/10/2017 - 08:39
محمد جميل منصور، رئيس المنتدى.

قال منتدى المعارضة في موريتانيا: "إن محاولة السلطة التربح عن طريق شركة البث من مؤسسات إعلامية تعاني من أزمات مالية بدلا من دعم تلك المؤسسات ليعد من التصرفات التي تشي بجشع السلطة الحاكمة والتي لا تفكر إلا في جمع المزيد من المال على حساب مواطنيها".

واعتبر بيان صادر عن المنتدى أمس الخميس أن "حرية الإعلام هي واحدة من المكاسب الهامة التي حققها الشعب الموريتاني بفعل نضالاته وتضحياته ، وإن هذا الشعب لن يقبل أبدا بالتنازل عن هذا المكسب الهام".

وسجل البيان تضامن المنتدى "الكامل مع هذه القنوات ومع كل مؤسسة إعلامية مسموعة أو مقروءة يتم التضييق عليها من طرف السلطة الحاكمة"، مجددا التضامن "مع كل صاحب رأي يتم حرمانه من وظيفة مستحقة بسبب رأيه، أو تتم معاقبته بالإقالة من الوظيفة بسبب إبدائه لرأي لا يرضي السلطة الحاكمة، وقد تعددت في الفترة الأخيرة حالات من هذا النوع" حسب البيان.

وخلص بيان المنتدى إلى أن "غلق القنوات الحرة ليس إلا خطوة أخرى تأتي بعد سلسلة من الخطوات التي اتخذتها السلطة الحاكمة ضد عدد من الشيوخ والنقابيين والصحفيين، والتي تهدف في مجملها إلى تكميم الأفواه وإلى القضاء على المكتسبات التي حققها الشعب الموريتاني في مجال حرية الرأي وبناء دولة ديمقراطية".