المنتدى يشجب ويدعو لسد الطريق أمام أجندة النظام الكارثية

جمعة, 06/10/2017 - 12:39

شجب منتدى الديموقراطية والوحدة بموريتانيا ما سماه "نهج القمع وخنق الحريات الذي يتمادى فيه النظام من أجل إخماد كل صوت يرتفع ضد ظلمه وكسر كل إرادة تتصدى لخطته الجهنمية المتمثلة في الاستمرار في أحكام قبضته على البلاد".

وقال المنتدى إنه "يهيب بكل القوى الوطنية للتعبئة والتضامن والنضال من أجل سد الطريق أمام أجندة النظام الكارثية وإعادة المسلسل الديمقراطي إلى طريقه القويم وفرض التغيير السلمي والديمقراطي في البلد".

واعتبر المنتدى في بيان له اليوم الجمعة 6 أكتوبر 2017 أن النظام يعتبر موريتانيا "مجرد غنيمة استولى عليها بالقوة ويمكنه أن ينفرد بها بالقوة"، وأن هذا المنطق "سيقود البلاد إلى الفوضى والتفكك والاضطرابات".

وذكر المنتدى في بيانه "القمع الوحشي الذي تعرضت له وقفات الشيوخ والتمادي في متابعتهم ومتابعة النقابيين والصحفيين ورجال الأعمال والإصرار على سجنهم، والتضييق على نشاطات الأحزاب السياسية، وقمع احتجاجات الشباب وأصحاب المظالم"، قائلا إنها "كلها شواهد على النهج الخطير الذي يسلكه النظام للاستمرار في اختطاف البلاد" بحسب البيان.