إقصاء اللجنة رفيعة المستوى من اجتماع بلندن بخصوص ليبيا

ثلاثاء, 12/09/2017 - 10:37
وزير الخارجية الموريتاني خلال حضوره اجتماع اللجنة رفيعة المستوى السبت الماضي

أقصيت اللجنة الإفريقية رفيعة المستوى التي تضم رؤساء جنوب أفريقيا وأثيوبيا وموريتانيا والكونغو والنيجر من اجتماع وزاري سداسي الأطراف، بالعاصمة البريطانية لندن، لمتابعة تطورات الأزمة الليبية.

و من المقرر أن ينعقد الاجتماع غدا الأربعاء، بحضور وزراء خارجية كل من الولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، وإيطاليا، والإمارات، ومصر، إضافة إلى مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة.

ويهدف الاجتماع السداسي -حسب بي بي سي نقلا عن خارجية مصر- إلى بحث آخر مستجدات الوضع في ليبيا، والاطلاع على نتائج المشاورات التي قام بها المبعوث الأممي مع الأطراف الليبية المختلفة، واتصالاته الإقليمية والدولية.

كما يسعى الاجتماع الوزاري إلى تنسيق الجهود والتحركات التي تقوم بها الأطراف الإقليمية والدولية بهدف إنهاء حالة الانقسام وتعزيز بناء التوافق والمصالحة الوطنية في ليبيا.

وينعقد الاجتماع بمبادرة بريطانية، تستهدف توجيه دفعة لجهود تحقيق المصالحة الوطنية في ليبيا، والدفع نحو تنفيذ اتفاق الصخيرات والتأكيد على محورية دور الأمم المتحدة في الأزمة الليبية.

ويأتي ذلك بالتزامن مع انعقاد اجتماع رفيع المستوى لبحث الأزمة الليبية، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، التي تنطلق اليوم بنيويورك.

وكانت اللجنة الإفريقية رفيعة المستوى قد التأمت بالكونغو السبت الماضي 9 سبتمبر 2017، ومثلت موريتانيا فيها من طرف وزير خارجيتها إسلكو ولد أحمد إزيد بيه، الذي أعرب عن تفاؤله بخصوص التعاطي الإيجابي الليبي.