ولد أكيك : الانتخابات المصرية منسجمة مع المعايير الدولية

سبت, 31/05/2014 - 12:51

أكد رئيس بعثة الاتحاد الافريقي لمتابعة الانتخابات الرئاسية المصرية محمد الامين بن اكيك، أن الانتخابات الرئاسية تمت بطريقة سلسة وآمنة وفى جو من الاستقرار والسلم الاهلى ويتماشى مع المعايير الدولية، واستطاع المواطن المصرى الادلاء برأيه بكل حرية وشفافية، مؤكداً انه لم يلحظ أية خروقات تخل بالعملية الانتخابية.

وأثنى بن اكيك عقب أستقبال رئيس الوزراء المصري ابراهيم محلب له، على الجهود التي بذلت من قبل الحكومة المصرية لتوفير وسائل انجاح وتسهيل مهمة البعثة.

وأشار بن اكيك إلى إن مهمة البعثة لمراقبة الانتخابات كانت بدعوة من الحكومة المصرية وبتفويض من الاتحاد الافريقى لمتابعة الاستحقاق الرئاسي حسب نصوص الاتحاد الأفريقي وتمشيها مع القواعد والنصوص المعمول بها وانسجاماً مع المعايير والمواصفات من اجل تنظيم انتخابات حرة ونزيهة وهذه مرجعيتنا .

وأضاف أن الترتيبات للانتخابات كانت على احسن ما يرام وخاصة عمليات التأمين وكان هناك جهود جبارة.

وهنأ رئيس بعثة الاتحاد الافريقى الشعب والحكومة المصرية على هذا الاستحقاق للانتخابات الرئاسية والاستقرار والامن الذى ساد خلاله.

وبالنسبة لملاحظات البعثة، أكد بن جيج ان اللجنة عاكفة على اعداد البيانات حتى الآن فى ضوء تمديد الاقتراع ليوم ثالث الذى وصفه بأنه اجراء مشروع وبناء، وقال: "نحن هنا كبعثة من ٤٠ عضوا تم توزيعها على ١٦ محافظة والى هذه الساعة تأتي البيانات الينا من افراد البعثة وفور تحليل البيانات والتقارير سنقوم بإعطاء اعلان اولي حول ملاحظات اللجنة واصدار بيان يوم ٣ حزيران (يونيو) بإسم المفوضية فى اديس ابابا".

وشدد ولد اكيك على أن الانتخابات الرئاسية تمت فى جو من السلم الاهلى وهى خطوة كبيرة وجبارة.

وقال اننا لاحظنا بعض الامور من بينها أن الاستحقاق الرئاسى تم بالفعل وتم بطريقة سلسة وآمنة وفى جو من الاستقرار والسلم الاهلى ويتمشى مع المعايير الدولية ولم نلحظ خروقات تخل بالعملية الانتخابية.

نقلا عن صحيفة الحياة