قتيل وجريح جراء عملية دعس بمرسيليا الفرنسية

اثنين, 21/08/2017 - 11:32

قالت الشرطة الفرنسية إن شخصا قتل وجرح آخر عندما صدمت سيارة أشخاصا بمحطتين للحافلات في مرسيليا جنوبي فرنسا، واعتقلت السلطات السائق، بينما قال المدعي العام الفرنسي إن الحادث ليس إرهابيا.

وقد قتلت امرأة في الأربعينيات من عمرها في حادث الدعس، وأفادت مصادر في الشرطة أن شخصا آخر أصيب بجروح بالغة.

وقد اعتقلت الشرطة الفرنسية سائق السيارة (35 سنة) ونصحت الناس بالابتعاد عن المنطقة، وليس من الواضح حتى الآن إن كانت واقعة مرسيليا حادثا عرضيا أم هجوما متعمدا.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن السيارة صدمت مرتين أشخاصا كانوا يقفون في مواقف حافلات في منطقة فيوبور بقلب مرسيليا على ساحل البحر المتوسط.

يذكر أن السائق المعتقل لا يوجد ضمن قائمة الذين تشتبه المخابرات الفرنسية في احتمال ارتكابهم هجمات أو انتمائهم إلى جماعات متطرفة، ولكنه معروف بجرائم سرقة وغيرها.

المصدر: الجزيرة