ولد بوحبيني: الحكومة فاشلة عاجزة وأساليبها قمعية

سبت, 12/08/2017 - 11:36

قال المحامي الموريتاني أحمد سالم ولد بوحبيني إن حكومة النظام الحالي التي وصفها بـ "الفاشلة العاجزة عن حل هموم المواطنين ومشاكلهم المتفاقمة يوميا"، تستعيد "الممارسات القمعية التي ظن الجميع أنها ولت إلي غير رجعة".

وأضاف ولد بوحبيني أن النظام الحاكم في موريتانيا يتفنن "في انتهاج الأساليب القمعية ضد معارضيه والزج بهم في السجون وتضييق الخناق عليهم ومصادرة حرياتهم المكفولة دستوريا وإفشاء أسرارهم"، مطالبا بإطلاق سراح السيناتور محمد ولد غده فورا ودون شروط.

وقال ولد بوحبيني _في بيان له_ إن الشرطة تمنع محامي ولد غده وذويه من الاتصال به أو معرفة الجهة التي تم اقتياده إليها، منددا بما يصفه "الاختطاف القسري" محملا السلطات مسؤولية أي أذي يلحقه من جراء هذا الاعتقال المخالف للدستور والقانون ولجميع شرائع الأمم".

وأهاب محامي ولد غده بكل الحقوقيين الوطنيين والدوليين إلى "مؤازرتنا في نضالنا من أجل إرساء دولة القانون والحريات والمساواة والوقوف في وجه استبداد السلطة الحاكمة وسعيها الحثيث من أجل تكميم أفواه معارضيها وتصفيتهم في محاولة يائسة منها لاستنساخ نظام دكتاتوري شمولي يرفضه جميع الموريتانيون".

وأكد المحامي في بيانه "أن الشعب الموريتاني لن يفرط في المكتسبات الديمقراطية التي ناضل من أجلها سنين طويلة وأن من الأفضل لها أن تكف عن هذه الممارسات التعسفية وأن تطلق سجناء الرأي وعلي رأسهم السيناتور ولد غده وأن تعتبر مما حدث للحكومات التي كرست الاستبداد ووقفت في طريق الديمقراطية فكان الزوال نهايتها"، بحسب تعبيره.